Home

النتائج 1 - 10 من حوالي 283,045 إلى Manufacturing functions. استغرق البحث 2.586 ثانية.  
الترتيب حسبالتاريخ/الترتيب حسبمدى العلاقة
NOTE VERBALE DATED 3 DECEMBER 2013 FROM THE PERMANENT MISSION OF GUATEMALA TO THE UNITED NATIONS ADDRESSED TO THE CHAIR OF THE COMMITTEE
42/3102/44.CA/S ﺍﻷﻣــﻢ ﺍﳌﺘﺤـﺪﺓ 3102 rebmeceD 4 lareneG :.rtsiD ﳎﻠﺲ ﺍﻷﻣﻦ cibarA hsinapS :lanigirO )A( 87495-31 412050 412072
لغة:العربية
نتيجة: 1487106.4 - daccess-ods.un.org/acce...open&DS=S/AC.44/2013/24&Lang=A
مصدر البيانات: ods
ADVERSE EFFECTS OF THE ILLICIT MOVEMENT AND DUMPING OF TOXIC AND DANGEROUS PRODUCTS AND WASTES ON THE ENJOYMENT OF HUMAN RIGHTS : REPORT : ADDENDUM / SUBMITTED BY FATMA-ZOHRA OUHACHI-VESELY, SUBMITTED PURSUANT TO COMMISSION RESOLUTION 2003/20
The Scottish Executive has responsibility for all public bodies whose functions and services have been devolved to it, and is accountable to the Scottish Parliament for them. (...) The chemical industry is the country’s largest manufacturing sector, accounting for 11 per cent of the value added by the whole of the United Kingdom manufacturing industry. (...) During a meeting with the Chemical Industries Association (representing around 180 chemical manufacturing companies, most of them headquartered outside the United Kingdom), the Special Rapporteur was briefed on the chemical industry’s Responsible Care Programme.
لغة:العربية
نتيجة: 1471674.3 - daccess-ods.un.org/acce...DS=E/CN.4/2004/46/ADD.2&Lang=A
مصدر البيانات: ods
REPORT OF THE SPECIAL REPRESENTATIVE OF THE SECRETARY-GENERAL ON THE ISSUE OF HUMAN RIGHTS AND TRANSNATIONAL CORPORATIONS AND OTHER BUSINESS ENTERPRISES : ADDENDUM
Suffice to say that the State may be held accountable where corporations perform public functions or are state-controlled. See the International Law Commission’s articles on “Responsibility of States for Internationally Wrongful Acts”, adopted in November 2001 by the ILC (UN Doc. (...) A/HRC/4/35/Add.1 Page 11 controlled enterprises or other companies exercising public functions (in situations where their acts may be attributed to the State) do not refrain from abuse or if the State has laws or policies which facilitate abuse by business enterprises.17 Furthermore, the treaty bodies suggest that it is important for States to promote human rights awareness for business enterprises. (...) A/HRC/4/35/Add.1 Page 15 discusses food and medicine manufacturers and the extractive and manufacturing industries. For example, it provides that the duty to protect includes “the duties of States … to control the marketing of medical equipment and medicines by third parties”31 and highlights that the State could violate the duty to protect if among other things it fails to regulate the activities of corporations; protect consumers and workers; “discourage production, marketing and consumption of tobacco, narcotics and other harmful substances” and “enact or enforce laws to prevent the pollution of water, air and soil by extractive and manufacturing industries”.32 22.
لغة:العربية
نتيجة: 1371948.6 - daccess-ods.un.org/acce...pen&DS=A/HRC/4/35/ADD.1&Lang=A
مصدر البيانات: ods
REPORT OF THE SPECIAL RAPPORTEUR ON THE RIGHT OF EVERYONE TO THE ENJOYMENT OF THE HIGHEST ATTAINABLE STANDARD OF PHYSICAL AND MENTAL HEALTH, ANAND GROVER
As the Special Representative observes, “companies may have additional responsibilities, for example, where they perform certain public functions” (para. 24). Also, according to the Special Representative, “human rights-related due diligence is determined by the context in which a company is operating, its activities, and the relationships associated with those activities” (para. 25). (...) Pharmaceutical companies have a responsibility to ensure that their medicines are of good quality, safe and efficacious, for example, they must comply with national and global manufacturing standards e.g. the current World Health Organization Good Manufacturing Practice Guidelines. (...) Because of its critical social function, a patent on a life-saving medicine places important right-to-health responsibilities on the patent holder.
لغة:العربية
نتيجة: 1306740.8 - daccess-ods.un.org/acce...en&DS=A/HRC/11/12/ADD.2&Lang=A
مصدر البيانات: ods
ﺍﳉﻤﻌﻴـ�
As the Special Representative observes, “companies may have additional responsibilities, for example, where they perform certain public functions” (para. 24). Also, according to the Special Representative, “human rights-related due diligence is determined by the context in which a company is operating, its activities, and the relationships associated with those activities” (para. 25). (...) Pharmaceutical companies have a responsibility to ensure that their medicines are of good quality, safe and efficacious, for example, they must comply with national and global manufacturing standards e.g. the current World Health Organization Good Manufacturing Practice Guidelines. (...) Because of its critical social function, a patent on a life-saving medicine places important right-to-health responsibilities on the patent holder.
لغة:العربية
نتيجة: 1306740.8 - daccess-ods.un.org/acce...n&DS=A/HRC/11/12/ADD.2*&Lang=A
مصدر البيانات: ods
REPORT OF THE SPECIAL RAPPORTEUR ON THE IMPLICATIONS FOR HUMAN RIGHTS OF THE ENVIRONMENTALLY SOUND MANAGEMENT AND DISPOSAL OF HAZARDOUS SUBSTANCES AND WASTES ON HIS MISSION TO THE UNITED KINGDOM OF GREAT BRITAIN AND NORTHERN IRELAND : NOTE / BY THE SECRETARIAT
For example, the critical functions carried out by the European Chemicals Agency cannot simply be transferred into United Kingdom law, and should the United Kingdom leave the Agency, it will have to develop its own systems, at considerable cost, in order to maintain standards of protection. __________ 3 House of Commons Environmental Audit Committee, Soil Health, First Report of Session 2016-7, 2 June 2016. 4 House of Commons Environmental Audit Committee, The Future of the Natural Environment after the European Union Referendum, Sixth Report of Session 2016-17, 4 January 2017. (...) Should the Government fail to equal the European Union on air quality controls, chemical restrictions or product manufacturing standards, the United Kingdom market could risk becoming a haven for “dirty” industries and a dumping ground for products failing to meet European Union regulations. 20. Considering that the chemical and pharmaceutical industries are the country’s leading manufacturing export earners and that 60 per cent of chemical exports are destined for the European Union, it appears that many United Kingdom companies support remaining within European Union regulatory frameworks.11 In an inquiry published by the Environmental Audit Committee in April 2017, for example, most respondents expressed the wish to stay closely aligned to the REACH (registration, evaluation and authorization of chemicals) regulation.12 However, the United Kingdom Government informed the Committee that it might not remain fully involved, considering that REACH is a single- market mechanism.
لغة:العربية
نتيجة: 1306740.8 - https://daccess-ods.un.org/acc...en&DS=A/HRC/36/41/ADD.1&Lang=A
مصدر البيانات: ods
REPORT OF THE SPECIAL RAPPORTEUR ON THE IMPLICATIONS FOR HUMAN RIGHTS OF THE ENVIRONMENTALLY SOUND MANAGEMENT AND DISPOSAL OF HAZARDOUS SUBSTANCES AND WASTES ON HIS MISSION TO THE REPUBLIC OF KOREA : NOTE / BY THE SECRETARIAT
Manufacturers and importers of electrical and electronic equipment should minimize the use of hazardous substances in the manufacturing or import of equipment (art. 5). Act on the Control of Transboundary Movement of Hazardous Wastes and Their Disposal 14. (...) There is strong evidence that hazardous substances are used in electronics manufacturing. Apple Inc. has stated that it has eliminated or plans to eliminate the use of certain hazardous substances in the production of its electronics. (...) Ltd., SK Hynix, and Amkore Technology Korea Inc. commissioned the Seoul National University R&DB Foundation to evaluate the health hazards of their manufacturing facilities and to develop and implement improvement plans accordingly. 62.
لغة:العربية
نتيجة: 1285662.9 - https://daccess-ods.un.org/acc...en&DS=A/HRC/33/41/ADD.1&Lang=A
مصدر البيانات: ods
LETTER DATED 21 OCTOBER 2016 FROM THE PERMANENT REPRESENTATIVE OF CHINA TO THE UNITED NATIONS ADDRESSED TO THE SECRETARY-GENERAL
The targeted supply-side structural reforms, intensified market reforms in the key links and major sectors, reforms in streamlining government functions and administration, delegating power while improving regulation and upgrading government services can unleash tremendous reform and innovation dividends, which will provide a strong driving force for the implementation of the 2030 Agenda. (...) China will step up the legislative work to improve the socialist market economic system, develop socialist democratic political system, foster advanced socialist culture, innovate on social governance, safeguard citizens’ rights and enhance people’s livelihood, safeguard national security, protect the eco-environment and improve government functions. It will also take targeted efforts to build a comprehensive, scientific, effective and law- based government administration system.
لغة:العربية
نتيجة: 1276782.6 - https://daccess-ods.un.org/acc...sf/get?open&DS=A/71/565&Lang=A
مصدر البيانات: ods
INDUSTRY 4.0 FOR INCLUSIVE DEVELOPMENT - REPORT OF THE SECRETARY-GENERAL
E.21.II.D.8, Geneva)ن E/CN.16/2022/2 3 GE.22-00521 م ،ل المييليين والتحو ،ومن النناضين التناري ين ، ارت طنت التنمين النناجحن بالتصننننننننننننننني ، والرتقناء التكنولوجي الناتج والعمال من األنرننننننط ذات ال يم المينننننناف المن فينننننن ، ول ننننننيما يراع الكفا ، نلى تحولت في اع التحويلي وفر الصن ت ، يالصناعالقطاع قطاعات ذات قيم مياف أعلى في الصناع وال دماتن وفي اشنننننننننننرة وإمياني ونمو ادنتاجي ، م ما يترت على ذل من آثار ير م اأفينننننننننننل لعتمال التكنولوجي فاقاا آ ارتفاع األجور في القتصننننال بأ ننننرنن ير أن البلدان النامي ات عت في العقدين الما ننننيين، في المتو ننننط، من الزراع نلى ال دمات، م ييالة ر المييلي اتسنن بتحول ال يم المينناف والعمال أ ننا نناا ي من التغي نمطاا الناتج المحلي ادجمالي مجموع ع التحويلي في طميف أو ضتى ان فات في ضصن ال يم الميناف للصننا في اا م ير راجعاا (ن ويممر هذا النمط ت اطؤ التصننننننننننني في البلدان المن فينننننننننن الدلل وت 2و 1)الرننننننننننيمن نمن الرريح الدنيا التصني في البلدان المتو ط الدلل 1الريل الواسع وفئات الدخلحصة الناتج المحلي اإلجمالي حسب القطاع االقتصادي (قوي )النس الم نلى بيانات مستمدة من قاعدة بيانات نضصاءات األونكتالن األونكتال، ا تنالاا ضسابات المصدر: 31.3 27.1 21.2 16.8 9.0 7.1 1.7 1.3 8.5 10.5 16.5 15.3 22.8 22.8 18.0 14.0 17.0 16.3 14.7 14.7 14.7 13.4 9.5 9.7 43.2 46.1 47.5 53.2 53.5 56.7 70.9 75.0 0% 10% 20% 30% 40% 50% 60% 70% 80% 90% 100% 2000 2019 2000 2019 2000 2019 2000 2019 منخفض الدخل امتوسط الدخل من الشريحة الدني يامتوسط الدخل من الشريحة العل مرتفع الدخل الزراعة الصناعة التحويلية (من دون الصناعة التحويلية)الصناعة الخدمات E/CN.16/2022/2 GE.22-00521 4 2الريل حسب القطاع االقتصادي الواسع وفئات الدخل ،مستوى العمالة (المقوي )النس أن2021األونكتال، المصدر: القرن ال ننننتثمارات األجنبي الم اشننننرة و ننننم ننننل ال يم العالمي بسننننرع منذ تسننننعيناتاتسننننعت و -5 ئ من التجارة الدولي ، وترننننننارك معم البلدان افي الم 80ن وتمثل ننننننم ننننننل ال يم العالمي نحو العرننننننرين في 20 النامي بصننننورة متزايدة في هذن السننننم ننننلص ويالت ضصننننتما في تجارة ال يم المينننناف العالمي من ن وقد ننننننننننننمل ان فات تكاليف التصننننننننننننالت ( 3) 2013في المائ عام 40نلى أاثر من 1990المائ عام توريد عبر الحدولن ال نم نل تعقد عمليات ادنتا ، مما ألن نلى التنوي الجغرافي لإلنتا و جزئ والتجارة بت مؤ نسنات متعدلة الجنسنيات من البلدان المتقدم ا نتفالة ما ات ذ هذا التو ن في قواعد ادنتا شنيل وتثيراا الومننننول نلى األ ننننوال في البلدان النامي عن طري ال ننننتثمار إمياني ان فات تكاليف اليد العامل و من بين ييما ن وهناك تجرب م تلط وبطيقاا األجنبي الم اشننرن ير أن التصننني في البلدان النامي تان متفاوتاا عتمد د ذ التكنولوجي من لمل المرنننننننارت في نننننننم نننننننل ال يم العالمي ، اللنامي من ضيث التعل البلدان ا على نلارة السنم نل، ومسنتويات تفاءة المورلين، ونينج نم البتكار الوطني ن وتميل الرنرتات في معم م ننننل ال يم العالمي ، ، وهو جزء أقل ممارة من نننن صننننناع ال ننننت راجي البلدان النامي نلى الن راط في ال من وتائا ال حث والتطويرنأابر قدراا شرتات البلدان األاثر تقدماا ؤلد وت تفاوت الورأس المال ال رنرد نرورد للتعل والبتكار التكنولوجيينن وهذا العامل ل فسنر بمفرلن -6 فيفلعقدين الما نننننننننيينن ن، ضيث ايلالت ممارات العمال في معم البلدان النامي في اأالتصنننننننننني وبطفي في مقوي نقاط 6نسنن ، يالت ضصنن الوتائا المتو ننط الممارة في البلدان النامي ب 2020-2000 الفترة نقاط مقوي في البلدان 10وبنسننننننننننن والمتو نننننننننننط الدلل من الرنننننننننننريح الدنيا البلدان المن فيننننننننننن الدلل ن وفي الفترة نفسننما، يالت ضصننش العمال ذود الممارات العالي في ( 4) العليامن الرننريح المتو ننط الدلل ن ير أن العوامل المييلي تؤثر مقوي نقاط 6جمي البلدان، ول نننننيما في البلدان المتو نننننط الدلل، بنحو (3) UNCTAD, 2013, Global Value Chains and Development: Investment and Value Added Trade in the Global Economy (United Nations publication, Geneva)ن أن2021األونكتال، (4) 70.8 60.0 53.8 36.9 40.6 20.4 4.7 2.7 5.6 5.5 10.8 12.6 18.2 17.4 18.2 13.0 3.3 5.2 5.1 10.5 4.9 8.8 9.4 9.6 20.4 29.2 30.2 40.0 36.3 53.4 67.7 74.7 0% 10% 20% 30% 40% 50% 60% 70% 80% 90% 100% 2000 2020 2000 2020 2000 2020 2000 2020 منخفض الدخل يامتوسط الدخل من الشريحة الدن يامتوسط الدخل من الشريحة العل مرتفع الدخل الزراعة الصناعة التحويلية (من دون الصناعة التحويلية)الصناعة الخدمات E/CN.16/2022/2 5 GE.22-00521 على األماان التي تسنت دم فيما المماراتص وتان الجزء األابر من الزيالة في الوتائا متو نط الممارة في نولي في الصناع التحويلي ل دمات والمبيعات ا لملتمفات المسننننتمرة في المياال القتصننننال للبلدان النامي والمتقدم ، يالت فجوة ادنتاجي ونمراا -7 ن ( 5) 2019لولر عننام 90 000رب ا نلى مننا قنن 1991لولر عننام 60 000، من ضوالي اتين الفقتين بين هنن ، وهناك فجوات تبيرة في الطبيعي على الزراع والموارل أ نننا ننناا عتمد ت زال العديد من القتصنننالات النامي ت ول اقتصننننال ير ر ننننمي تبير في ادنتاجي بين القطاعات التقليد والحديث في هذن القتصننننالاتن وهناك أ ينننناا العال (، وهو ما مثل أضد أعرات ان فات في المائ من العمال ير الر نمي في 93معم البلدان النامي ) ن ( 6) في آن واضد فيما ادنتاجي وعامما ن وقد ألن الوتيفي من الطاب ير الر ننننننننمي للوتائا وانعدام األمن جائح زيد ال ت ومن المتوق أن -8 بين الوتنائا، وان فنات نننننننننننننناعنات العمنل، وهو الفترات ذلن نلى ان فنات عندل الوتنائا المتناضن ، وت ناعند ن( 7) 2022مليون وتيف بدوام تامل في عام 26و 2021ام ع مليون وتيف بدوام تامل 100 عالل فقدان ما على هيينل ادنتنا والتجنارة في بلند منان ففي بنغمل ش، صنننننننننننننننناعن التحويلين قطناعنات ال فياألثر توقا وي والمرنننننناري الصننننننغيرة والمتو ننننننط الحج في ن العمال في المرنننننناري الصننننننغر يننننننررعلى ننننننبيل المثال، ت جائح ؤلد الت ن وفي تايلند، مين أن ( 8) تسننريل العمالمن تبيراا يننرراا قطاعات النسننيج والممب والجلول ت مليون منم عملون في الصنننناع التحويلي ، ول نننيما في منننناعات 1,5مميين شننن ش، 8,4نلى بطال ن وقد يون لدن الرنننننرتات في البلدان التي ترتف فيما مسنننننتويات ال طال ( 9) مرنننننروبات الرنننننعير والسنننننيارات ل فح تكناليف اليند الرابعن الصننننننننننننننننا ين الثورة والعمنالن النناقصنننننننننننننن ضوافز أقنل لعتمنال بعح تكنولوجينات ا يؤلر نررهانالعامل ، مم ، ان فح 2020في عنام ف على تندفقنات ال نننننننننننننتثمنار الندولين أ ينننننننننننننناا تبيراا الجنائحن تنأثيراا ت أثر و -9 ن وتانت القتصننالات النامي قالرة على الصننمول ( 10) في المائ 35ال ننتثمار األجنبي الم اشننر العالمي بنسنن نلى التدفقات القوي في آ نيان وتان الن فات في المائ ، ويرج ذل أ نا ناا 8، ضيث ان فينت بنسن نسنبياا في المائ في أمرييا المتيني 45، ضيث ان فينننننننننت بنسننننننننن لمناط النامي متفاوتاا لى نطال ا في التدفقات ع تثمار ، انتعش ال نننننننن 2021في المائ في أفري يان وفي النصننننننننا األول من عام 16ومنطق ال حر الكاريبي و ، ضيننث بليون لولر، ولكن النتعننا تننان متفنناوتنناا 852األجنبي الم نناشنننننننننننننر بقوة، ضيننث بل مننا قنندر بنحو القتصنالات المن فين ت الفصنلي ، وعان الوارلة التدفقات من مرة القتصنالات المرتفع الدلل أاثر ناعفت ل طيء نلى الحنند من فر هننذن ن وقنند يؤلد هننذا النتعننا ا ( 11) في المننائنن 9النندلننل من ان فننات بنسننننننننننننن نن ن الرابع المناط في ال تفالة من ال تثمار األجنبي الم اشر المتصل بالثورة الصنا ي ننفسهالمرج (5) (6) International Labour Organization, 2018, Women and Men in the Informal Economy: A Statistical Picture (Geneva)ن ننفسهالمرج (7) (8) United Nations Industrial Development Organization, 2021a, Impact Assessment of COVID-19 on Bangladesh’s Manufacturing Firms, Viennaن (9) United Nations Industrial Development Organization, 2021b, Impact Assessment of COVID-19 on Thailand’s Manufacturing Firms, Viennaن (10) UNCTAD, 2021b, World Investment Report 2021: Investing in Sustainable Recovery (United Nations publication, Sales No. (...) E.21.II.D.18, Geneva) ننفسهالمرج (16) (17) United Nations Industrial Development Organization, 2020, Industrial Development Report 2020: Industrializing in the Digital Age, Viennaن ألمانيا، وجمموري توريا، و نننننويسنننننرا، والصنننننين، وفرنسنننننا، والمملك المتحدة لبريطانيا العممى وأيرلندا الرنننننمالي ، وهولندا، والول ات (18) مقاطع تايوان الصيني نو ،المتحدة األمرييي ، واليابان ن2020منمم األم المتحدة للتنمي الصنا ي ، (19) نفسهن المرج (20) E/CN.16/2022/2 9 GE.22-00521 ن فعلى ننننبيل المثال، أتمرت لرا نننن ضال أجريت في الميسنننني ْمَثل تسننننلط اليننننوء على مجالت األَ ضيث المرت ط بالتصنال الم نلكي ات الم نلكي لمصنن لتصنني ألوات الطاق أن ا نت دام بطاقات تحديد الترلل بنننبطنناء العمليننات طواب ق في الوقننت الح يقي سننننننننننننننمل لمننديرد الامو لتحنندينند الفي نمننام بيننل مننالة تقري نناا 10تسنننريعما وتحديد مدن نننرع ننجاي الموتفين للممام، مما يؤلد نلى ييالة تفاءة اليد العامل بنسننن أو ن( 21) في المائ 90و 80بنس تتراوح بين ا م في المائ وييالة معدلت ا ت دام موارل اليد العامل الح تكنناليف التوقا عن العمننل نلى ييننالة ادنتنناجينن من لمل تقليننل أ يننننننننننننننناا يؤلد ادنتننا الننذتي و -17 ن ففي ( 22) في المائ 15و 5والصننيان ن وترننير التقديرات نلى اضتمال ييالة توافر األمننول بنسنن تتراوح بين مصنننن للمرت ات قام بترتي أجمزة ا نننترنننعار لمهتزاي ولرج الحرارة على آل تان بنميان، البرتغال مثما حدل ضالت عدم المطابق في وقت م ير، أن ترنت األشننننننياء، ا ننننننت دام نن ب لما تاريخ طويل من األعطال، ن( 23) تثمار األوليمن الفي المائ 200 قارب د ائ م طط لما وععمليات ا تبدال مما مل ب القتصننننالات بدد على ننتاجي القتصننننالن وت أ ينننناا اا ن جاب الرابع تؤثر تقنيات الثورة الصنننننا ي و -18 يرها من منلصننننناع التحويلي في ال يم المينننناف لأ ننننرع في هذن التكنولوجيات نمواا من رط بفاعلي ال ن ومن المم أن هذن الزيالات في ادنتاجي ترت ط بزيالة العمال ن( 24) البلدان َثل َأمْ لتوفير الطاق من لمل فرمنننننناا أ ينننننناا أن تتيل اع التحويلي رقمن عمليات الصننننننن ويمين ل -19 الطناقن والتكيف في َأْمَثلن ا ننننننننننننننت ندام تطلن طناقن أابر وإللنال وتنائا ت ا ننننننننننننننتبندال التكنولوجينات التي أو البيننانننات في وقننت ض يقي في األلوات والنم معننالجنن العمليننات التجننارينن ن ويمين أن يؤلد لمج قنندرات لمصننننعينن فعلى نننبيل المثال، ألن ا نننت دام فائدة افي التكاليف لوفورات القائم نلى تحسنننينات ترنننغيلي و معدات ولدمات وفر ، في لرا نننننننن ضال لرننننننننرت متعدلة الجنسننننننننيات ت الرابع تكنولوجيات الثورة الصنننننننننا ي ا نننت دمت و ص في المائ تقري اا 40واضد بنسننن عمل لصنننناع البم نننتي ، نلى لفح ا نننتممك الطاق في م ر ت ي تدف الطاق ، ل يا نات محدلة ل نت دام الطاق والينغط الرنرت مقايي فر ي ، أد أجمزة ا نترنعا عبر عدة قط من المعدات ووجدت أن بعح المعدات تست دم الطاق ضتى عندما ل تكون قيد ال ت دام، التغيرات التي تلت ذل وفرت أللاء األمثل، و ما ين غي من أجل امستويات طاق أعلى ملم ترغيل اآللت ن( 25) في تكاليف الطاق لولر نوياا 200 000 ا عالل أاثر منمادنتا بارامترات في في المصننننننان الذتي التي تسننننننت دم ننترنت األشننننننياء والروبوتات، مين أن تؤلد التحسننننننينات في و -20 الطاق ن فعلى بيل المثال، في شرت مصنع ا ت دام تفاءة في ات ال واريميات نلى التحسين المستمر وييال بمد رف ترغيل الروبوتات نلى المستون األمثل ألت التغييرات في ال واريميات ، الصين في واتا الذتي للم ن ( 26) لون ضاج نلى شراء روبوتات أو آلت جديدة من في المائ ، 50نتاجي بنس اد نلى ييالة -https://enterpriseiotinsights.com/20180102/smart-factory/three-smart-manufacturing-case انمر (21) studies-tag23-tag99 ن -https://www.mckinsey.com/business-functions/operations/our-insights/digitally-enabledانمر (22) reliability-beyond-predictive-maintenance ن (23) J Fernandes, J Reis, N Melão, L Teixeira and M Amorim, 2021, The role of industry 4.0 and BPMN[business process model and notation] in the arise of condition-based and predictive maintenance: A case study in the automotive industry, Applied Sciences, 11(8):3438ن ن2020األم المتحدة للتنمي الصنا ي ، منمم (24) -https://www.efficiencyvermont.com/blog/your-story/how-did-simple-efficiency-solutions انمر (25) help-husky-save ن نhttps://www.automate.org/case-studies/the-paradox-of-smart-manufacturing انمر (26) E/CN.16/2022/2 GE.22-00521 10 من حقق الوفورات الم ن ا نننننننتدام ادنتا ن ويمين أن تكون ي حسننننننن نلى ت أ يننننننناا النفا ات ويؤلد لفح -21 من أ ننننننننننالي ادنتا التقليد تبيرة في عمليات ادنتا وييما يتعل بوين ا ننننننننننت دام الط اع ثمثي األبعال بدلا لطاق ن فعلى نبيل المثال، مين أن ل ما وا نتمما سنت دم األجزاء المنتج من لمل هذن الط اع التي ت لمنتجات ا للطائرات، مثل األقواس بالنسنننننن في الطيران في ننتا أجزاء لميف الوين أقل أهمي نننننناف اد ب يؤلد التصننننننني في المائ ، مما قلل من 50بأاثر من جزاء والمفصنننننمت وأضزم المقاعد والمفروشنننننات، نلى لفح وين هذن األ ن ( 27) في المائ 4,6في المائ ، وا تممك الوقول بنس تصل نلى 7و 4اتل الطائرات بنس تتراوح بين وأوجه عدم المساواة الرابعةالثورة الصناعة -ثالثاا أن تؤثر ما، تيف مين هاوانترننار تطورها والتفاوتات في الرابع بالنمر نلى فوائد الثورة الصنننا ي -22 على أوجه الرابع على أوجه عدم المسناواة الجتما ي والقتصنال و ويمين النمر في أثر الثورة الصننا ي ل بالقنوات القتصننننال التي تؤثر التكنولوجيا من لملما على أوجه عدم المسنننناواة صنننن عدم المسنننناواة ييما يت ثورات التكنولوجي نللطويل الموجات ال)األرباح واألجور والوتائا(ص وإطار اآلثار على أوجه عدم المساواة في األرباح واألجور والوظائف -ألف ، في الوتائاير التكنولوجي والبتكار على عدم المسننننننناواة من ضيث األرباح واألجور و ي يؤثر التغ -23 في الرابع القتصنننننالن وييما يتعل بالثورة الصننننننا ي بني نننننلسنننننل طويل من رلول الفعل في جمي أنحاء ييالة العمليات من أجل في ابتكار ، تسننننننننننت دم التكنولوجيات الجديدة أ ننننننننننا نننننننننناا اع التحويلي مجال الصننننننننننن دلل ت و الرابع التي تنرنننننننر تكنولوجيات الثورة الصننننننننا ي اع التحويلي ادنتاجي ن ويمين لرنننننننرتات الصنننننننن للنال النذتناء د مين تمنا القطناعن أابر من الرننننننننننننننرتنات األلرن في نف منتجنات جنديندة أن تحق أربناضناا وتائا العمال الممرة ويزيد الطل على العمل في أن يمل المننننننننننننننطناعي والروبوتات في ادنتا الذتي الرابع للثورة الصنننننننننا ي يالممام ير الروتيني مقارن بالممام الروتيني ن ولذل ، فنن األثر الم اشننننننننر األول والتفاوت في األجور بسنننننننب بعينما عدم المسننننننناواة المتصنننننننل بننتاجي الرنننننننرتات لالل قطاعات ممر في التغيرات في الممن والممامن عدل أابر من قطاعات الصنننننننننننناع التحويلي التي بما وعلى الصنننننننننننعيد العالمي، مين للبلدان التي -24 وق أن ترننننننمد ييالات في ادنتاجي أابر من أن تت الرابع تعتمد فيما الرننننننرتات تكنولوجيات الثورة الصنننننننا ي لمنتقال نلى ادنتا الذتي وأقل تأثراا ا نننتعدالاا فينننل بلدان ألرنن وفي الوقت نفسنننه، قد يون العمال الممرة أ عالي التحويلي بالتغيرات في الممن والممامن ويرنير ألاء القتصنالات في منالرات المصننوعات ي نلب بصنورة قبل لتكنولوجيا وفي العمال ذات الممارات العالي نلى القتصنننننننننننالات التي قد تكون ا ا نننننننننننت دام الممارة وتثيف (ن 3)الريل الرابع لم تفالة من نرر تكنولوجيات الثورة الصنا ي يؤهلما في و أفيل يرها (27) R Huang, M Riddle, D Graziano, J Warren, S Das, S Nimbalkar, J Cresko and E Masanet, 2016, Energy and emissions saving potential of additive manufacturing: The case of lightweight aircraft components, Journal of Cleaner Production, 135:1559–1570ن E/CN.16/2022/2 11 GE.22-00521 3الريل في وضااااع أفالاااال لمسااااتفادة من الثورة الصااااناعية قبل غيرهاتحديد االقتصااااادات التي يمنن أن تكون : مؤشرات االستعداد الرابعة (المقوي )النس تمدة من نضصاءات األونكتال ومنمم العمل الدولي ننلى بيانات مس ضسابات األونكتال، ا تنالاا المصدر: تسنننننننننت دم تسنننننننننميات البيانات رموي و المتو نننننننننطات العالمي في نطار هذين المؤشنننننننننرينن متصنننننننننل تمثل ال طوط ال ممضمات: المنمم الدولي لتوضيد المقايي نات المعتمدة من قتصالال الول ات المتحدة والعديد من القتصننالات في منما اقتصننالات تينن مجموع من القتصننالات، و -25 شرل آ يا وأوروبا وجنوب شرل آ يا، اقتصالات ذات مستويات عالي من الفر لنرر تكنولوجيات الثورة ذات ا، و ثيف التكنولوجي تالتحويلي عالي الممارة و ، بسنننننننب ت صنننننننصنننننننما في الصنننننننناعالرابع الصننننننننا ي تبيرة من العمال ذات الممارات العالي ن وتممر ثماني اقتصننننننالات في هذن المجموع مسننننننتويات شضصنننننن في الصننننناع التحويلي مقارن الرابع المتو ننننط وقد تسننننتفيد أاثر من يرها من الثورة الصنننننا ي فول ألاء لى نننننبيل المثال تايلند والصنننننين عمنما ن وتيننننن مجموع ثاني من القتصنننننالات، ( 28) بسنننننيانما ومنننننالراتما صنننالرات اللحصنننتما من اقتصنننالات تتمت بمسنننتويات عالي من الفر نمراا ،وفييت نام والميسننني والمند المتو ننننننط العالمي، مما رننننننير نلى أن ت قى لون ةالممار عالي ، ولكن ضصننننننش العمال تكنولوجياا المتقدم على نطال وا نننن ن وتينننن الرابع نرننننر تكنولوجيات الثورة الصنننننا ي أمام نقش الممارات قد رننننيل ع أابر على السنل على نبيل المثال البلدان النامي التي تعتمد اعتمالاا منما مجموع ثالث من القتصنالات، األرجنتين والبراييل وشننيلي وتايالسننتان ونيجيريا، اقتصننالات لديما القتصننالد، مثلهييلما األ ننا نني في أعلى من المتو ننننننط العالمي، مما رننننننير نلى نمياني تكيف العمال م ة الممار عالي ضصننننننش من العمال من الفر من ضيث الرننرتات تدني مسننتويات ملما في الصننناع التحويلي ، ولكن الرابع الثورة الصنننا ي نالصين، هون تون و ،ومالط وجمموري توريا، و نغافورة، و ويسرا، ، ي مقاطع تايوان الصينو ن رائيل، وأيرلندا، (28) مستويات عالي من الممارات والفر مستويات عالي من الممارات لكن مستويات الفر متدني مستويات عالي من الممارات لكن مستويات الفر متدني مالرات المصنوعات عالي الممارات وتثيف التكنولوجيا )الحص من نجمالي الصالرات( مستويات متدني من الممارات والفر ص )ض ت مارا الم الي ع مال الع مل( الع ن ي ن ف سيا ال E/CN.16/2022/2 GE.22-00521 12 ، وقد تجد هذن القتصالات معوب في تو ي نطال ا ت دام تكنولوجيات تكنولوجياا المتقدم ات قطاعالفي ة الممار صننننننننناع التحويلي عالي لار جيوب قطاعات الاع التحويلي في الصننننننننن الرابع الثورة الصنننننننننا ي اقتصالات تتألا من ي ، معم البلدان الناممنما مجموع رابع من القتصالات، ثم لتكنولوجيان و تثيف او المتقدم قطاعات الكثير من اللديما لي ص و ينالعالمي ينالمؤشنننرين تقل عن المتو نننطتم لما ضصنننش في مين أن يون نرنر لذل الممارات، و عالي من الوتائا لديما الكثير القتصنالد ول مافي هييل تكنولوجياا ، رنننننننننير التحليل نلى أن النرنننننننننر األولي لتكنولوجيات لذاو أبطأنفيما الرابع الثورة الصننننننننننا ي كنولوجيات ت رجل أن يزيد من أوجه عدم المساواة بين البلدانني الرابع الثورة الصنا ي الثورات التكنولوجيةخمل اآلثار على أوجه عدم المساواة -باء تؤثر الثورات التكنولوجي على أوجه عدم المسنننننننننننناواةن ويمين تقسنننننننننننني هذن الثورات نلى مرضلتينن -26 بيننننننننننننن قطاعات وأماان في قل الموج ا فيالنموذ التكنولوجي الجديد، بدثبيت على ت ىاألولتنطود وجيا المعلومات عصننننننننننننر تكنولثبيت التكنولوجي ، مثل قطاع التكنولوجيا في الول ات المتحدة لمل مرضل ت ييالة عدم المسننناواة في الدلل بسنننب ييالة أجور العاملين في الصنننناعات عليه تترتب ربما والتصنننالت، و األ نننننا ننننني للنموذ الجديد، بما في ذل التمويلن وتنطود المرضل الثاني على نرنننننر النموذ التكنولوجي، لقتصنننننننالن ير أن نما هذن المرضل مين أن في نمو ا على مرنننننننارت أاثر ننصنننننننافاا وقد انطوت تاري ياا ا نننننت دام التكنولوجيات الجديدة قد من اجتماعي بعد نلراك أن التقدم الجتماعي الموعول ننننن طتكون فترة وترتيزها في عدل قليل من الرنرتات، مما قوة عن فترة من لمج ال ، فينما وراء رت ه الكثير من الناسللا ن( 29) أيدد عدل قليلثروات في ترتز الألن نلى على أوجه عدم المسنناواة الرابع وإذا طب هذا ادطار على الحا ننر، فنن تأثير الثورة الصنننا ي -27 لعصنننننر اا ا نننننتمرار ماقتصنننننالد جديد أ - هو بدا نموذ تكنولوجيراهن يتوقا على ما نذا تان الو ننننن ال تكنولوجيا المعلومات والتصالتن في نما مرضل نرنر تكنولوجيا المعلومات اا تكنولوجي طليعي في السنيناريو األول، تكون البلدان ال -28 من فترة نننننننن طفترة الن وقد تكون هذن الرابع الثورة الصنننننننننا ي تثبيت عصننننننننر مرضل ا والتصننننننننالت وبد ير المحققن بننضراي تقندم وا نننننننننننننن النطنال من لمل ا ننننننننننننننت ندام تكنولوجينا النتنائج ير المتكنافقن والوعول الترتيز الكبير للثروة بين مالكي المنصننننننننات الرقمي الرئيسنننننننني ن وفي نالمعلومات والتصننننننننالت، وتذل م الوقت نفسنننننننه، هناك شنننننننوا ل برنننننننأن األثر المحتمل على عدم المسننننننناواة الناج عن التكنولوجيات الجديدةن ذن اآلثنار بعند بنالنمر نلى أن النموذ الجنديند ل يزال في مرضلتنه األولى، وم ذلن فقند توق تتحق هن ول بين ييما ال عح السنننننننبل التي مين أن تزيد بما التفاوتات من لمل التأثيرات على ادنتا وال نننننننتممكن و البلدان للحال بالرت ، ل عح فرمننننننننننناا نموذ تكنولوجي جديد تاري ياا تثبيت البلدان النامي ، أتاضت مرضل تكنولوجيا المعلومات والتصننننننالت، تمينت بعح البلدان ثبيت ن وفي مرضل ت لمينننننني قدماا فر اوأللرن في آ نننيا من اللحال بالرت من الناضيتين التكنولوجي والقتصنننال عن طري تطوير قدرات لدلول قطاع هييلي نحو حول ، ممنننا ألن نلى ت تليممننناات تكنولوجينننا المعلومنننات والتصننننننننننننننننالت في األجمزة والبرمجيننن عندما الرابع الثورة الصنننننننننا ي ثبيت ن وبالمثل، مين أن تت مرضل ت كنولوجياا ت قطاعات التصنننننننندير الكثيف من ه في الطليعن أابر وتلح ب ترننننننننننننننمنند البلنندان الننداللنن نلى القطنناعننات المرت طنن بننالنموذ الجنندينند نمواا طليعي في البلندان ال الواضد العقندين المقبلين ييالة في عدم المسنننننننننننننناواة لالل البلندن وقد تممر في اا تكنولوجين ، ن وفي الوقنت نفسننننننننننننننه، قند تلح بعح البلندان الننامين بنالرتن ، وقند تمينننننننننننننني بلندان ألرن قندمناا اا تكنولوجين نPerez) ،2002بيريز ) (29) E/CN.16/2022/2 13 GE.22-00521 لحنال بين البلندانن ير أن معم البلندان الننامين ننننننننننننننتمنل بحناجن نلى الييمنا قلنل من عندم المسنننننننننننننناواة ممنا نالرابع بالنماذ التكنولوجي السابق قبل التقدم نلى الثورة الصنا ي وفي السننننننننننننننيننناريو الثنناني، مين أن تحنندة فترة ايلهننار متزاينند في البلنندان المتقنندمنن ، م ييننالة -29 قطاعات التكنولوجيا في قطاعات تقليد ألرن من القتصنننال من لمل نرننر ادنتاجي التي ترنننمدها ضالياا فترة توطيد للفجوة التكنولوجي ن ير أن هذن الفترة مين أن تكون أ ياا الرابع تكنولوجيات الثورة الصنا ي ، تميل مسننننننننننننارات اللحال بالرت نلى أن تحدة في مرضل تاري ياا و و يرهان اا تكنولوجي الطليعي بين البلدان ي هذا السننننننننننيناريو مسننننننننننتويات أقل من عدم التثبيت، ولي النرننننننننننر، من النموذ ن ولذل ، قد تكون هناك ف فجوة مستمرة بين البلداننت قى الالمساواة لالل البلدان المتقدم ، ولكن لمعم البلدان النامي ما ل تت ذ نجراءات فعال ، بدع من تقي اا مرننننمداا ن ي السننننيناريوه يقدم تمو -30 نحو منننننننننننننننناعنات أاثر تثنافن من النناضين المجتم الندولي، لتعزيز ولع المزيند من التنوي القتصنننننننننننننننالد التكنولوجي ، وفي الوقت نفسه، محاولت لدلول القطاعات المرت ط بالنموذ الجديدن التحديات المحددة -رابعاا تشريد العمالالتصدي ل -ألف درا ننننات فقدان نسنننن تبيرة من الوتائا بسننننب تكنولوجيات الثورة الصنننننا ي العديد من التتوق -31 وتائا أاثر روتيني ن وم تكون بما برنيل لا في البلدان النامي التي تميل نلى رال طيرنتد ، و الرابع برنننأن ، نلى جان عدم اليقين اتمانسنننبي وتكوينات قطاعال هابلدان ومزا اننتا العوامل ت تلا موارل ذل ، مت من لمل تْ عر نننننننننننن ل َ التحولي عاكون الصننننننننننننن ت الوتائا ) مين أن نتقال القطاعات المعر نننننننننننن ل ولكن ال دمات مين أن تكون عر ننننننننننن ل تمت من لمل ا نننننننننننت دام الذتاء عل التحي اآلليا نننننننننننت دام م ناشننننننننننننننرة بنالندرجن التي ترننننننننننننننير نليمنا قند ل تكون اآلثنار ادجمنالين و المننننننننننننننطنناعي وتكنولوجينات ألرن(، ، تمنات تمين أتم جمي الممنامأن معم السننننننننننننننينناريوهنات المثيرة للقل ل تعتبر التقنديراتن وعموة على ذلن ، يت ننراء منتجات وممام وممن وأنرط اقتصال جديدة في جمي أنحاء القتصالن أنه واأله من ذل اجياة الى الونن وععاادة كينلاة االساااااااااتثماار األجنبي معاالجاة اعاادة نقال األنشاااااااااطاة اإلنتا -باء المباشر وسمسل القيمة العالمية ، مين ال نتعا ن عن العمل الكثيف العمال في الرابع م تمور تكنولوجيات الثورة الصننا ي -32 ما قلل من والذتاء المننننطناعي في البلدان المتقدم ، م عل التحي اآلليالبلدان النامي بتكنولوجيات مثل نننننننمن نننننننم نننننننل ال يم العالمي ويؤلد نلى نعالة نقل األنرنننننننط التحويلي عاصنننننننن الالميزة النسنننننننبي في الرابعن ادنتناجين من البلندان الننامين نلى البلندان المتقندمن ن ويمين أن تزيند تكنولوجينات الثورة الصننننننننننننننننا ين رات وتثيف رأس المال، بما في ذل الميونات الميزة النسنننننننننبي للبلدان المتقدم في الصنننننننننناعات تثيف المما ير الملمو نن التي أمنن حت ننائدة بسننب التكنولوجيات الرقمي ن ويمين أن تؤلد هذن اآلثار مجتمع نلى ال يم ننمن ننم ننل ال يم العالمي ن ومن ناضي ألرن، ل تسننتند ن نناف فقدان ضصنن البلدان النامي من نلى عوامل ألرن ر األجنبي الم اشننر نلى تكاليف اليد العامل فحسنن ، بل أ ينناا القرارات المتعلق بال ننتثما نننننتت تي المواتي ، والحوافزن ويتوقا ما نذا تان ات الومنننننول نلى األ نننننوال، والبيقات السنننننيا ننننن نمياني مثل مول وتعقيد على عوامل التنفيذ، مثل تكاليف التبديل والج أ ينننننناا نلى مواطنما نعالة نقل األنرننننننط ادنتاجي مين للتكنولوجيات الرقمي أن ترنننننننج تما ن نلى مواطنماالتنسننننننني المرت ط بنعالة نقل األنرنننننننط ادنتاجي E/CN.16/2022/2 GE.22-00521 14 المسننننافات ولفح التكاليف تجسننننير مرننننارت المزيد من الرننننرتات في ننننم ننننل ال يم العالمي عن طري من ثماني بلدان في أوروبا أن نعالة شنننرت 2 500المتصنننل بالتجارة والتجمي ن وتبين األلل المسنننتقاة من د نون ليسنت شنائع ص ول ت مواطنما نقل األنرنط ادنتاجي نلى الرنرتات التي شنملتما من في المائ 5,9ع األنرننط نلى في المائ منما 16,9بينما نقلت ، مواطنماالدرا نن ال ننتقصننائي نقل األنرننط ادنتاجي نلى هو المرون مواطنما ال ار ، والسننب الرئيسنني دعالة نقل األنرننط ادنتاجي من القتصننالات الناشننق نلى ن( 30) تكاليف اليد العامل ولي في اللوجستيات حماية العمال -جيم على تمينات تبيرة من البيناننات التي تجم بنا ننننننننننننننت ندام أجمزة الرابعن تعتمند الثورة الصننننننننننننننننا ين -33 التصنيفات و ،و جمت ألاء و لوك العمال ،لتحديد المواق والنم العالمي ملبو ات الذتي ، وال ،ال ترعار التقييمات التي قدمما المسنننننننننننننت دمون، نلى جان التحليمت التي تجرن با نننننننننننننت دام ال واريميات والذتاء و اك العديد من الرنوا ل هن لكن المنطناعين ويمين أن يؤلد ا نت دام هذن البيانات نلى تحسنين ادنتاجي ، أن على النحو التالي: مين أن تؤلد ممار ننننات المراق والرمنننند نلى اقتحام لصننننومنننني العمالص ويمين لتكاليف ال مي المرت ط عت ار للون ا من تطور ال واريميات على أ نننننناس ر ي ننننننيق لإلنتاجي والكفاءة التقنننناط األلاء العنننناملنننن ص وقنننند تكون ال واريميننننات والننننذتنننناء بننننالممننننام، ممننننا يؤلد نلى عنننندم الفعلي للقون ،متي فيننننننننن ت التحيزات الثقايي أو الجنسننننننننناني و يرها من التحيزات وال انعيسننننننننن ي ، و ينالمنننننننننطناعي متحيز اتفاقات جما ي في بلدان م تلف طبي لمذن الرنننننننوا ل، ت ت الرنننننننفايي ن ونمراا وقليل وتحتود على ألطاء، ولوجيا في رمنننننند العمال وتوجيه العمل، بمد الحفاك على ترام ادنسننننننان ومنننننح لتنمي ا ننننننت دام التكن ن( 31) العمال و ممتم ص ول تزال هذن الجمول في مرضل م يرة معالجة اآلثار الجنسانية -دال أن تحدة تغييرات هام تتصنل بالسنلط والمعرف والثروة وقد تؤثر الرابع مين للثورة الصننا ي -34 ، الرابع الذتاء المنننطناعي في طليع الثورة الصننننا ي و سنننعي نلى تحقي المسننناواة بين الجنسنننينن على ال وبالتالي فمن األهمي بميان النمر في التجاهات المتعلق بنوع الجن في هذا القطاعن وتميل نم الذتاء ييما يتعل بنوع الجن ، القائم ، ول ننيما امل التحأشننيال المننطناعي نلى أن تعي وتينن التحيزات و المنامننن من في المائ من البيانات و 26ألن تمثيل المرأة في هذا القطاع ناقشص ول تمثل النسننناء نننون أفيننننننل، ن وين غي فم آثار التكنولوجيات الجديدة فمماا ( 32) المتصننننننل بالذتاء المننننننطناعي في القوة العامل تؤثر على المسننننننناواة بين الجنسنننننننين من لمل التأثير على نننننننيما الذتاء المنننننننطناعي، ألنما مين أن ول لمرأة االحصننننننننول على الموارل المالي ، مما يؤثر على فر فر عمال المرأة، ومرننننننننارت القون العامل ، و القدرة على معالج الكيمي امتمك ن ويمين أن سننناعد هذا الفم في ريل تسننن ال يففرمنننما القتصنننال و لتييي الفجوة بين الجنسينن الرابع ام الثورة الصنا ي التي مين بما ا ت د (ن2020)انمر منمم األم المتحدة للتنمي الصنا ي ، ن انيا، وألمانيا، و لوفينيا، و ويسرا، ومربيا، وترواتيا، والنمسا، وهولندا (30) ,V De Stefano and A Aloisi, 2018, European Legal Framework for Digital Labour Platformsانمر (31) European Union, Luxembourgن (32) World Economic Forum, 2020, The Global Gender Gap Report 2020, Genevaن E/CN.16/2022/2 15 GE.22-00521 من أجل تنمية شاملة للجميع ومستدامة الرابعةالثورة الصناعية تسخير -خامساا الصناع وبدأت في العتمال الجزئي لتكنولوجيات الثورة الصنا ي رقمن عدة بلدان نامي ب امتق -35 ذات ن بيد أن الحيومات تواجه تحد ات م تلف تتعل بالمياال األ ننا نني ومؤ ننسننات الدع والعمال الرابع ال نننننتجابات ال نننننتراتيجي لنرنننننر تكنولوجيات الثورة و والتأه العام للصنننننناعات الرئيسننننني ن الممئم رة االمم ومسنننتويات ،تعي األولويات والقدرات الوطني لتعبق الموارلو ، ة الرت اط بالسنننيالشنننديد الرابع لصننننا ي ا :( 33) على النحو التالي ،والقدرات التكنولوجي وادنتاجي ،الرقمي مياال األ ا ي وال ،التصني اعتمال في طليع ننننننلفاا متقدم هي تحويلي عالبلدان المتقدم التي لديما قواعد مننننننن ا )أ( وا تعالتماص التحويلي عاالصن الريالة في على الحفاك على ي تجابات السيا ات ال، وقد رتزت االتكنولوجي ،وييالة القدرة التنافسنننني ، ننننعت البلدان النامي الناشننننق نلى تيننننيي الفجوة التكنولوجي )ب( وتو ننننني نطال المرنننننارت في األجزاء ذات ال يم الميننننناف األعلى من نننننم نننننل ال يم العالمي ص ورتزت ال تجابات السيا اتي على تعزيز البتكار واعتمال التكنولوجيا في الصناع التحويلي ، وبعح هذن البلدان ،لنرنننرها ةسنننتعدمأو الرابع ي نرنننر تكنولوجيات الثورة الصنننناهي بصننندل اا تكنولوجي طليعي لديما شنننرتات القتصالصمن التقليد التحويلي عافي تيسير نررها في قطاعات الصن يتمثل تحدثم و عدل أقل من القطاعات من الناضي التكنولوجي واألقل تنوعاا لبلدان النامي األقل تقدماا ل ) ( ات ألنى من القدرات التكنولوجي والبتكاري ومسننننتوي الرابع المعر نننن لنرننننر تكنولوجيات الثورة الصنننننا ي بوجه عامص وين غي أن ترتز على تنوي القتصننننننننالات وييالة ضصنننننننن الصننننننننناع التحويلي في الناتج الكلي لنرنننننننننر تكنولوجيات الثورة اا وتميق المرو الميم لبناء المياال األ نننننننننا ننننننننني والممارات الرقمي ا نننننننننتعدال نالرابع الصنا ي الحا نننم التي ين غي ألمنننحاب المصنننلح في البلدان ي مجالت السنننيا نننات الاول هذا الفصنننل يتن و -36 في تيسنننننير نرنننننر تكنولوجيات أن ألذوها في العت ار النامي ، بصنننننر النمر عن المسنننننتون التكنولوجي، في دانبين البلأوجه عدم المسننننننننناواة لحد من من أجل افي الصنننننننننناع التحويلي ، الرابع الثورة الصننننننننننا ي في الحد من أوجه عدم المساواة لالل البلدانن الرابع والدلل، وتفال ن مام الثورة الصنا ي االتكنولوجي الرابعةمسبقة لتسخير الثورة الصناعية الشروط تهيئة ال -ألف أل رات التنمي على نطال وا نننن الرابع لن تتمين البلدان النامي من تسنننن ير الثورة الصنننننا ي -37 رقمي ننننننعيف ومسننننننتويات من فينننننن من هياال أ ننننننا نننننني ( و تحويلي عانذا تانت لديما مننننننناع )مننننننن المماراتن وفي غياب هذن العنامننننننننننر، لن تتمين ننننننننننون شننننننننننرتات قليل في البلدان النامي من ا ننننننننننت دام على اعتمال ا نننننننننت دام ادنتا نننننننننييون قالراا ماأقل من ، بل نن عدلاا الرابع تكنولوجيات الثورة الصننننننننننا ي أن تميئ المرو ادطاري الميم لنرنر تكنولوجيات الثورة الصننا ي الذتين وين غي للبلدان النامي أ يناا ص ينالمنسننننقطوير والنرننننر ني توجه الت في الصننننناع التحويلي ، بما في ذل و نننن ا ننننتراتيجيات وط الرابع ص وبناء التعاون الرابع نمج ترنارتي لتعزيز الثورة الصننا ي نسن أإنرناء آلي متعدلة أمنحاب المصنلح لمو تسري نقل التكنولوجيا والدرا نمن أجل الدولي ن2020للتنمي الصنا ي ، المتحدةانمر منمم األم (33) E/CN.16/2022/2 GE.22-00521 16 التحويلي صناعالتنوي القتصال وبناء قطاع )أ( ، ها برنيل ناجلوتسن ير فوائد الرابع النرنر الوا ن النطال لتكنولوجيات الثورة الصننا ي يسنير لت -38 (ن تمتن التكنولوجينات القنائمن )آلت ومعندات األتملن ين غي للبلندان الننامين تنوي قواعند ادنتنا عن طري عين وين غي للحيومات أن في تيسننير تمور القدرات ادنتاجي في القطاع الصنننا ضا ننماا الدول لوراا لع ت و تيسننننننر تحديد القطاعات المحتمل للتنوي ، وأن تعزي القطاعات الجديدة المحتمل الرئيسنننننني ذات المصننننننلح عن طري ا نننننتمدا لل فر العمل، واألمن الغذائي، وأمن الطاق ، والتصنننننني ، والتحول الوطني )مثما نوي ، وبناء التسننننننننننال بين ننننننننننيا ننننننننننات العل والتكنولوجيا تعزي فعالي نم البتكار لدع الت أن الرقمي(، و السننننيا ننننات و ،والتعليمي ،المالي و ،والبتكار والسننننيا ننننات القتصننننال األلرن )مثل السننننيا ننننات الصنننننا ي طائف وا نننع من الجمات الفاعل ن وين غي أن تكون الرنننوا ل المتعلق بتأثير أن ترنننرك و ،المتعلق بالتجارة( بحيث لبيق وما يتصننننل به من م اطر تغير المنا في مننننمي هذن ال ننننتراتيجيات والبرامج، ادنتا على ا لائردن أاثر مراعاة للبيق واقتصال تحويلي عاالتنوي والرتقاء التكنولوجي نحو من ترج رقمي هياال أ ا ي تطوير )ب( على قدرة الرنننننرتات في البلدان النامي على م اشنننننراا تؤثر جولة المياال األ نننننا ننننني الرقمي تأثيراا -39 ن وين غي للحيومات في البلدان النامي أن ترنننننج الومنننننول نلى الرابع نرنننننر تكنولوجيات الثورة الصننننننا ي عالي ن وترنننمل الجوان الرئيسننني للسنننيا نننات تعبق ال نننتثمار في المياال جولة ادنترنت بأ نننعار معقول و ا المعلومات والتصننالت وتميق بيق تنميمي للمنافسنن السننليم في قطاع التصننالتن األ ننا نني لتكنولوجي ين الررتات الصغيرة والكبيرةنب فجوة الربط ادلكترونيتجسير أن تحاول وين غي للحيومات أ ياا الرابع بناء الممارات المتعلق بالثورة الصنا ي ) ( أن تدع األعمال التجاري ، بما في ذل المؤ نننننسنننننات الصنننننغيرة يتعين على ضيومات البلدان النامي -40 القون العامل ل نننننننننننننت دام تكنولوجيا المعلومات في أو ننننننننننننناط والمتو نننننننننننننط الحج ، في بناء الممارات الرقمي ، وادنتا ، والمبيعات، ولدمات توريد والتصنننالت بيفاءة في ممام مثل بحوة السنننول، وتطوير المنتجات، وال لطر عدم تطاب المماراتن اا أ ينننننننننن بي ن وم تزايد التكنولوجيا برننننننننننيل أ ننننننننننرع من الممارات، يتزايد ما بعد ال من في اآلن نفسننننننننننننننه ذب قوة عناملن مناهرة م التقلينل نلى ألنى ضند تن ويتعين على البلندان الننامين أن تبني وتج ن وين غي أن التي سننب هروبما التملت ممارات ال هروب رأس المال ال رننرد أو عي اتجاهه، بما في ذل ينمر وا عو السيا ات في تقد ضوافز لمضتفاك بالممنيين المؤهلين أو اجتذاب المغتربين الممرةن الرابع و ا تراتيجيات وطني للثورة الصنا ي )ل( في توجيه جمول البتكار نحو ضا ننننن أمر الرابع يجي وطني للثورة الصننننننا ي نن و ننننن ا نننننترات -41 ن وين غي أن تحدل هذن التحويلي عافي مجال الصننننننننن الرابع تطوير ونرننننننننر تكنولوجيات الثورة الصنننننننننا ي في دري ال ننتراتيجي ال ننتثمارات الميم في المياال األ ننا نني المال والقدرات ال رننري ، بما في ذل الت القطاعات الرئيسنننننننني التي تتطل تعزيز القدراتص وجوان البيق و الممارات الرقمي الجديدة المطلوب ص مجال الرننننننننننننننرتننننات التكنولوجيننننات وتكي فمننننان ويمين أن تت ننننذ هننننذن التنميم
لغة:العربية
نتيجة: 1274523.2 - https://daccess-ods.un.org/acc...?open&DS=E/CN.16/2022/2&Lang=A
مصدر البيانات: ods