Home

النتائج 41 - 50 من حوالي 119,594 إلى realizing. استغرق البحث 2.582 ثانية.  
الترتيب حسبالتاريخ/الترتيب حسبمدى العلاقة
WOMEN IN DEVELOPMENT :REPORT OF THE SECRETARY-GENERAL
للتنمية الوطنية االســـرتاتيجيات يف اجلنســـاين املنظور وتعميم اجلنســـني بني __________ (21) UN-Women, Progress of the World’s Women 2015–2016: Transforming Economies, Realizing Rights (New York, 2015); Jean-Marie Baland and Roberta Ziparo, “Intrahousehold bargaining in poor countries”, World Institute for Development Economics Research working paper No. 2017/108 (United Nations University, 2017). (...) (29) UN-Women, Progress of the World’s Women 2015–2016: Transforming Economies, Realizing Rights (New York, 2015). (30) ILO, “Think.COOP – an orientation on the cooperative business model” (Bangkok, ILO Enterprises Department, no date).
لغة:العربية
نتيجة: 678043.36 - https://daccess-ods.un.org/acc...sf/get?open&DS=A/74/279&Lang=A
مصدر البيانات: ods
RE-ESTABLISHMENT OF CREDIBLE GOVERNANCE AND PUBLIC ADMINISTRATION INSTITUTIONS AND SYSTEMS AFTER CONFLICT : NOTE / BY THE SECRETARIAT
الفرع الثـ ــانـ ــة كـ ــدر ال مركزيـ كثري يف تـ بناء إعادة يف املشاركني جانب من ملاما إال يناقش ال احمللي احل م دور فإن الس اتفاقات يف األحيان من __________ (1) Valentina Resta and others, “Realizing the SDGs in post-conflict situations: challenges for the state”, in Working Together: Integration, Institutions and the Sustainable Development Goals – World Public Sector Report 2018 (United Nations publication, Sales No.
لغة:العربية
نتيجة: 678043.36 - https://daccess-ods.un.org/acc...t?open&DS=E/C.16/2020/5&Lang=A
مصدر البيانات: ods
الصندوق واهداف التنمية المستدامة The 2030 Agenda is a global commitment to “leave no one behind” in realizing the Sustainable Development Goals (SDGs).
لغة:العربية
نتيجة: 669592.5 - https://www.ifad.org/ar/
مصدر البيانات: un
DISCUSSION GUIDE FOR THE CSW MINISTERIAL SEGMENT - NOTE BY THE SECRETARIAT
والتــدابري اخلطــوات ســتتخذ الــيت واجلهــات للـدورة األولويـة ذي املوضـوع نعـ العـام األمـني تقريـر علـى واالطـالع هذا املناقشة دليل من ).E/CN.6/2017/3( والستني احلادية _________________ )١( United Nations Entity for Gender Equality and the Empowerment of Women, Progress of the World’s Women 2015-2016: Transforming Economies, Realizing Rights (New York, 2015). E/CN.6/2017/5 6/12 16-22354 املناقشة دليل - باء األجـر حتقيـق ميكـن كيـف واخلـاص: العـام القطـاعني يف اجلنسـني بـني األجـور يف الفجوة التغير؟ يف اآلخذ العمل عامل يف القيمة املتساوي العمل لقاء املتساوي ــة اعتمــاد مــن عامــا وســتني مخســة بعــد - ١٦ ــة العمــل منظمــة اتفاقي املســاواة بشــأن الدولي نتشـرة م اجلنسـني بـني األجـور يف فجوات هناك تزال ال )،١٠٠ (رقم ١٩٥١ لعام رواألج يف العـامل مـن عديـدة أحنـاء يف تقـدم إحراز حاالت من الرغم وعلى والقطاعات.
لغة:العربية
نتيجة: 660645.7 - https://daccess-ods.un.org/acc...t?open&DS=E/CN.6/2017/5&Lang=A
مصدر البيانات: ods
REPORT OF THE [UNITED NATIONS] HIGH COMMISSIONER FOR HUMAN RIGHTS ON THE [ACTIVITIES OF HER OFFICE] IN GUATEMALA
The full development of the role of the State in respecting, protecting and progressively realizing economic, social and cultural rights can only be attained through the appropriate allocation of financial resources. (...) A substantial increase, comparable to the Central American average of approximately 16 per cent, would allow the State to better discharge its function of respecting, protecting and progressively realizing human rights, especially in areas with the most vulnerable and disadvantaged population. 80.
لغة:العربية
نتيجة: 660484.4 - https://daccess-ods.un.org/acc...DS=E/CN.4/2006/10/ADD.1&Lang=A
مصدر البيانات: ods
EMERGING ISSUES: TWENTY-FIVE YEARS OF THE WORLD SUMMIT FOR SOCIAL DEVELOPMENT: ADDRESSING EMERGING SOCIETAL CHALLENGES TO THE IMPLEMENTATION OF THE 2030 AGENDA”: NOTE BY THE SECRETARIAT
Altman, Pankaj Ghemawat and Philip Bastian, DHL Global Connectedness Index 2018انــ ــر (30) The State of Globalization in a Fragile World (New York, 2018) املرجع نفس (31) E/CN.5/2020/5 12/18 19-22481 مستقبل ال مل والتغري التكنولوجي والالمساواة - جيم يوجد ال امل يف اضــم ُورت الصــناع الراب ، ومن شــم التغريات الناا عن ملك يف عامل ال م - 28 ر على ا م ع فال م جانت أســــــــــاســــــــــ يف ق ق التنم البشــــــــــري ومو ال ميكررن الناس من تلب أ تُؤ اســــــا جبدوى اب اة ا ت اجاهتم املا ي ومن اإلفالت من براُن الفقر فحســــــت، ب إن مينحهم أيضــــــا إ ســــــ ن التماســــــــك االجتماع ب د أ عامل ال م شــــــــهد تغريا ســــــــري ا فمن املرجح أ لكررن اضــــــــرن وحيســــــــرر االقتصــــــا من إجيا ماليب الوظاملف ا ديدة مع انتقال ال امل إت الااق الن ف واملمارســــــات املســــــتدام انب اث الكربو وإمالك املوار بكثاف ومن جه أارى، من املرجح أ تشــــــــهد الصــــــــناعات ال تســــــــبت اخنفاعــا كبريا نت لذلك وابإلعــاف إت ملك، فت التغري الدميوغرايف، مبا ف شــ نوا الســكا والتزايد الســــــريع يف أعدا الســــــكا الشــــــباب، يارح دات أماف ااط ابماي االجتماع ويزيد الضــــــغط على تكو هلا كنولوج ، مث الذكا االصــاناع والتشــغ ا ، ميكن أ أســواق ال م كما إ التغريات الت لر عم ق ابلنسب لل املب يف ال ديد من القااعات وعالوة على ملك، ال يزال ما ال يق عن بل ونب من األشــنال يكســبو ع شــهم يف االقتصــا - 29 االجتماع وتشــــري تقديرات من م ال م غري الرمس وال يتمت و قوق ال مال األســــاســــ أو اببماي مل و شـــــــــــــــن عــاطلو عن ال مــ يف خمتلف أحنــا ال ــامل ويواجــ األشـــــــــــــــنــال 172الــدول ــ إت أ اإلعاق على وج اخلصـــــــــــــــول ال ديد من ابواجز يف ابصـــــــــــــــول على ال مال ، ويرجح أ يبل عد موو وت أوعــــــــــا ال مال (32) مو اإلعاق من غريال اطلب منهم عــــــــــ ف عد ال اطلب من األشــــــــــنال الشباب تتسم ابهلشاش ، وما فتلت ص كبار السن من ال مال ترتفع يف البلدا املتقدم النمو والبلدا ســـاع يف 48املتوســـا الدا وابإلعـــاف إت ملك، مُيضـــ أكثر من ُلث القوة ال امل ال امل أكثر من يف املامل على الص د 20وة يف األجور بب ا نسب قاملم ، إم تبل وا أسبو ، وال تزال الف ال م ك بلدا أُبل عن ب انت تت لق هبا 88من أصــــــــــ 60، ب نما اخنفضــــــــــت ال ضــــــــــوي يف النقاابت يف (33)ال امل الزا ة ويناو كــ وا ــد من مــذه التحــدات على إمكــان ــ (34)2016و 2004بب عــام الفرتة مــا يف التفاواتت االقتصا ي ، وترس خ االستب ا االجتماع ، وتفاقم ان داف األمن، واستفحال عدف االستقرار يف االجتماع والس اس على السوا غري أ مذه النواتي ل ست منقوش يف ر فابكومات أماف فرص مباشـــــــر من االل موع فريدة لتحق ق مســـــــتقب أفضـــــــ ملواطن ها ابلتصـــــــد لتلك التحدات بشـــــــك 2030متكامل من الس اسات ال تاابق اا التنم املستدام ل اف الرتك ز وكثريا ما يشار إت التغري التكنولوج بوصف أ د ال وام الرمل س يف مستقب ال م ، وقد مت - 30 مل تا حم مهاف ب نها ول س حم إت د كبري على قدرت على إاب ة الوظاملف إال أ التكنولوج ات يف ا وظاملف أبكملها وكثريا ما ُيســـتها ق ق أ التكنولوج ات ا ديدة فلق أيضـــا فرل عم جديدة وأفضـــ من غريما ويف الوقت الرامن، فتلف البلدا إت د كبري من ث الك ف ال ت د هبا تصــــــــــم م الوظاملف أو قاملم أما الســـــــــؤال عما إما كا أ ا املهاف عن طريق التشـــــــــغ ا وجتم ع املهاف يف إطار أ وار جديدة __________ Disability and Development Report: Realizing the Sustainable Development Goals by, for and withان ر (32) Persons with Disabilities (United Nations publication, Sales No. 19.IV.4) ( 2019)جن ف، ال م من أج مستقب أكثر إشراقامن م ال م الدول ، الل ن ال امل امل ن مبستقب ال م ، (33) (34) International Labour Organization, “Trade union density rate (%)” متاح على الرابط https://ilostat.ilo.org/data/ ( 2019تشرين الثاد/نوفمرب 21)مت االطال عل يف E/CN.5/2020/5 19-22481 13/18 يســـــــــتتبع إلغا ب ض الوظاملف، فهو ســـــــــؤال تكنولوج بقدر ما مو ســـــــــؤال مؤســـــــــســـــــــ والقواعد التن م واملؤســـــــــــســـــــــــات د ما إما كا من األجدى جتم ع عدة مهاف يف وظ ف وا دة وما إما كا جمكا ال مال اهتم أو اكتساب مهارات أارى ل تولوا موعات جديدة من املسؤول اتتاوير مهار ب د أ إ اال تكنولوج ات جديدة وتغري تن م ال م أصــــــــــبحا مس املم من مسات أماكن ال م - 31 ابديث وقد أ ى ملك إت ا ة الالت على املهارات امل رف الرف املســــــتوى ومهارات التفاع االجتماع قدة ومن أج مواكب مذه التاورات، لن ي و ال مال قا رين على االعتما بشــك صــر على الت ل م امل املدرســـــــ الن ام الذ تلقوه قب اول القوة ال امل ومن ا فت من املنت ر أ يصـــــــبح الت لم مدى اب اة املساواة يف الفرلث من والدعم الف ال أُنا والت سوق ال م يكتس ا أمه متزايدة و ىت ا ، يُ د ال املو موو املهارات ال ال مم أكثر املســــــتف دين من التكنولوج ات ا ديدة - 32 وأ ان إاب هتا، فهو يضــــــــر يف املقاف األول ال مال مو املهارات -أما إ داث االعــــــــاراب يف الوظاملف ومهاف م رف وعالوة على ملك، يســتحوم عد عـل الدن ا واملتوســا ، الذين يؤ و مهاف يدوي روت ن ده التكنولوج ات ا ديدة من مكاســــــــت ف ما يتصــــــــ من الشــــــــركات امله من يف بلدا عديدة على ما تولر ابإلنتاج ومل تســـفر مكاســـت اإلنتاج ب د عن ا ات يف األجور أو ارتفاعات يف مســـتوات امل شـــ ، ابالســـــــــــت ا وإما اســـــــــــتمرت مذه االجتامات، فتهنا ســـــــــــتؤ إت مزيد لا ســـــــــــاعد على هتج ي الشـــــــــــ ور استقااب القوة ال امل وتفاقم التفاواتت يف األجور من ومع ملك، ال تتوافر ىت ا أ ل راســـــــــــــــن على أ التاورات التكنولوج األارية أفضـــــــــــــــت - 33 من األمور ال عفا عل ها ظلها يف ستصبح أنوا ب نها من ال ما ا الباال مب دالت ماملل أو أ إت الزمن وعندما تســــــــــــفر التكنولوج ات ا ديدة إت تفاقم الالمســــــــــــاواة يف األجور والدا ، فتهنا تؤ إت االل ا ة اســـتقااب القوة ال امل وترت بات ال م غري امل اري ال غالبا ما تفتقر إت ملك أســـاســـا من ال ا ي واستقرارما منافع الوظاملف ومــــذه ال ــــامرة، على الرغم من أ اترخيهــــا ي و إت مــــا قبــــ االجتــــاه ابــــا للتغري التكنولوج ، - 34 ، أو االقتصــــــــــا القاملم على منصــــــــــات التاب قات “اقتصــــــــــا ال رب ”تتبب مبزيد من الوعــــــــــوح يف هنضــــــــــ رمبا قر مبوا اة منو شــــــــــــــبكــ اإلنرتنــت وعلى الرغم اإللكرتون ــ ، الــذ نشــــــــــــــــم يف بــدايــ ال قــد األول من مــذا ال ترتاوح نست ابصول على ال مال عن طريق أسواق ال م املتا على اإلنرتنت ال يزال مننفضا، إم أ من يف املـــاملـــ يف أورواب، فمن املتوقع أ يتســــــــــــــع 5القوة ال ـــاملـــ يف الوالات املتحـــدة و يف املـــاملـــ من 0,5بب ويف إطار ظروف ُمثلى، فت ال م (36()35)نتاج وتســـــــل م طاملف من اخلدمات الشـــــــبك املســـــــتقب نااق إ يف القاملم على املنصـــــات اإللكرتون ميكررن من ســـــب فرل الوصـــــول إت أســـــواق ال م ، إم يوفر فرصـــــا جديدة و ب الســــــــــــابق وابإلعــــــــــــاف إت ملك، فتن ينمح ال مال ري ال م قدر ما يريدو للفلات املهمشــــــــــــ يف املركز الوظ ف ، يف غموض يؤ إت طريق املنصــــــــات اإللكرتون ميكن أيضــــــــا أ يريدو ب د أ ال م عن وعدف قدرة ال مال على إمسا صــــوهتم، وعدف كفاي ابماي االجتماع أو غ اهبا، واســــتغالل ال مال وعالوة __________ (35) Diana Farrell and Fiona Greig, The Online Platform Economy: Has Growth Peaked?
لغة:العربية
نتيجة: 660484.4 - https://daccess-ods.un.org/acc...t?open&DS=E/CN.5/2020/5&Lang=A
مصدر البيانات: ods
RIGHT TO DEVELOPMENT - REPORT OF THE SECRETARY-GENERAL AND THE UNITED NATIONS HIGH COMMISSIONER FOR HUMAN RIGHTS
انظيير أيضيياً الورقيياق التالةيية اليييت قُييد أبمت ىل4٥و 44 الفقيير ن A/HRC/39/56الوثةقيية ٢8 Bhumika Muchhala, “The right to development and illicitاب يف ا التنمةية ا دورمي التاسيعة عشير : financial flows: realizing the Sustainable Development Goals and financing for development”, paras. 8–14; and Olivier De Schutter, “The international dimensions of the right to development: a fresh start towards improving accountability”, paras. 73–78. (...) E.19.I.7), pp. 59–60. .٧8-66 الصفةاق ٢٠١8مقرير امستثمار العاحن األما احتةد للتجار والتنمةة مؤنر 4١ 4٢ De Schutter, “The international dimensions of the right to development”, paras. 114–127 and Bhumika Muchhala, “International Investment Agreements and Industrialization: Realizing the Right to Development and the Sustainable Development Goals”, paper submitted to the Working Group on the Right to Development at its nineteenth session.
لغة:العربية
نتيجة: 660484.4 - https://daccess-ods.un.org/acc...get?open&DS=A/HRC/42/29&Lang=A
مصدر البيانات: ods
REPORT OF THE SPECIAL REPRESENTATIVE OF THE SECRETARY-GENERAL ON THE ISSUE OF HUMAN RIGHTS AND TRANSNATIONAL CORPORATIONS AND OTHER BUSINESS ENTERPRISES : ADDENDUM
The one-day brainstorming session was convened jointly by the NYU Center for Human Rights and Global Justice and Realizing Rights: the Ethical Globalization Initiative, with additional financial support from the Government of Canada. Philip Alston (Co-Director of the NYU Center) and Mary Robinson (President of Realizing Rights) were the joint chairs. 2 See http://www.reports-and-materials.org/Chatham-House-legal-workshop-human-rights-transnational- corporations-15-June-2006.doc. 3 In the interim, see http://www.reports-and-materials.org/Corporate-complicity-workshop-Oct-2006.pdf for a brief summary. 4 See http://www.business-humanrights.org/Documents/Extraterritorial-legislation-to-improve- accountability-legal-experts-seminar-Brussels-summary-report-3-4-Nov-2006.pdf. 5 See http://www.business-humanrights.org/Documents/Workshop-Corp-Responsibility-under-Intl-Law-17- Nov-2006.pdf.
لغة:العربية
نتيجة: 660484.4 - daccess-ods.un.org/acce...pen&DS=A/HRC/4/35/ADD.2&Lang=A
مصدر البيانات: ods
CONTRIBUTION OF DEVELOPMENT TO THE ENJOYMENT OF HUMAN RIGHTS :STUDY OF THE HUMAN RIGHTS COUNCIL ADVISORY COMMITTEE
Sengupta, “Conceptualizing the right to development for the twenty-first century” in ش3ق Realizing the Right to Development: Essays in Commemoration of 25 Years of the United Nations Declaration on the Right to Development (United Nations publication, Sales No. E.12.XIV.1), p. 70ا Alfarargi Saad, “UN Special Rapporteur on the right to development”, paper collection prepared ش4ق for the South-South Human Rights Forum, Beijing, December 2017ا مساةة من أملانياا و يع الررور الوايرة من الدول واملنظمات غم ا اومية واملاسسات الوطنية قاوق اإلنساان ش5ق علاااااااا االسااااااااتبيان املتعلااااااااق مبساااااااااةة التنميااااااااة التمتااااااااع حبقااااااااوق اإلنسااااااااان متاحااااااااة الصاااااااافحة الشااااااااباية: www.ohchr.org/EN/HRBodies/HRC/AdvisoryCommittee/Pages/DevelopmentEnjoymentAllHR.aspxا A/HRC/41/50 GE.19-07491 6 لألفرار حتقيق تنمية ماتملة إال راة جمموعةا وا ق التنمية حق مان حقاوق اإلنساان رتلااه ك فرر ومتتلاه البلدان والشاعو واسموعاة الدولياة أسارهاا لاجملا جياب أن تتقاسام كا الشاعو اسااات ا ااق التنميااة وتتمتااع بااها وهااو أماار يقتضااة ماان يااع البلاادان دااياغة اساا اتيجيات وسي إ اوية تالوم وارعها ويت لب تضافر جهور استمع الدون كا ا واملساااواة ا صااول علاا فاار التنميااة وفواواادها مثااال ستمااع بشاارا رااان فيااه لااا -14 مااواطن حتقيااق تنميااة ماتملااة والتمتااع اب ااق التنميااة متتعااان اتمااانا ويتبااو أ البشاار املاانااة الرويسااية يتعلااق إبعمااال ا ااق التنميااة وينب ااة للحاومااات أن تقاادي ساايارة الشااعب وتعتاارب ا اارا فيمااا األساسة للتنمية؛ وينب ة يفا أن تااف من أج مواطنيها وتعتمد عليهم وتوز بينهما ويشاام ا ااق التنميااة ا ااق التعلاايم وهااو حااق اجتماااعة وارتصااارا ابلاا األةيااةا -15 اان التعلااي إا م األفاارار ماان اكتسااا مهااايات تساااعد علاا اامان ا صااول علاا فاار العماا را وعلااا مساااتو معيشاااة جياااد وعلااا اربااادمات الصاااحية والساااان وإماانياااة حتصاااي املزياااد مااان املعايم لاليتقاء ا ياةا وال يقدم التعليم فواود مارية فحسب با را ان املاواطن مان توسايع ت مسااتنمة بشااأن ا وكمااة الر اايدة واةتياااي أساالو عاايق يعاازز سفااارهم الفاريااة وحتديااد اةتيااايا التمتع جبميع ا قوق املدنية والسياسية مع احا ام القياور املعتاارة املفرو اة علا ا رياة مان حياو حقوق ال م واملصلحة العامة إ االنا وهاجملا يفت ا ق التنمية أبوا العيق حبرية وكرامةا يويساية أماام حقاوق اإلنساانا إا يصاعب أو يساتحي حام إعماال ويشا الفقر عقباة -16 أا حق سةر من حقوق اإلنسان رون إنتاج السلع املارية وتوفمهاا والتنمية وسيلة للقضااء علا الفقرا إا توفر الظروم الالزمة إلعمال ياع حقاوق اإلنساان األةار وحتريار ال اراات البشاريةا ق اإلنسان األةر بينما هُتي حقاوق اإلنساان األةار ظاروم وا ق التنمية ُمدمق حقو تيسااام التنمياااة وإعماااال ا اااق التنمياااةا وياتساااة ااامان ا اااق التنمياااة أةياااة ابل اااة إلعماااال ا قوق االرتصارية والثقافية واالجتماعية والبياية وا صول عل ا قوق املدنية والسياسيةا ية اعتمار اتفارية ملزمة رانوانن لتوفم ا ماياة الدولياة للحاق بيد أن طموح البلدان النام -17 التنميااة واجااه معاي ااة ومقاومااة ماان رول أةاار ا وتساابب هااجملا االنقسااام اسااتق ا وتااوتر مااا يفساار الفشاا ا صااول علاا ييااد عاااملة لتعزيااز ةعلاا الصااعيدين السياسااة واإليااديولوج ا وتتفاق اميياء علا ن ااق واساع ش6قوتفسام تفسامان مشا كان األسس القانونياة للحاق التنمياة أن إعاااالن ا اااق التنمياااة رااااري حاااال إعمالاااه إعمااااالن اتماااان إىل جاناااب الصااااوا الدولياااة األةر قوق اإلنسان عل أن يفضاة إىل حتقياق العدالاة االجتماعياة والسالم الاداوم العااب ة رولياة ووطنيااة مالوماة للت لااب علاا العقباات والصااعوابت ايفياليااةا بتماا الاادول مان هتياااة بيااا غاااام أن النقا ااااات واربالفااااات السياساااااتية بشااااأن تفساااام ا ااااق التنميااااة وإعمالااااه متواداااالةن يتساان بعااد إعمالااه بصااوية كاملااة يغاام اعتمااار داااوا روليااة جدياادة وة ااة التنميااة املسااتدامة وب عاملة أساسة للت لب عل الصعوابت اليت تعاوق التمتاع رلي 2030ا وة ة عام 2030لعام الاامااا حبقاااوق اإلنساااان مااان ةاااالل إعماااال ا اااق التنمياااةا وتناااديج ةدماااة الرفاااا البشااارا دميم التنمية املستدامة والشاملة للجميعا لجملا ُتدع يع ا اومات إىل اختاا إجراءات عاجلاة __________ Flavia Piovesan, “The right to development: promoting and protecting a human right in theانظار ش6ق contemporary context” :متااااح الصااافحة الشاااباية https://www.ohchr.org/Documents/Issues/Development/ Session18/FlaviaPiovesan.pdfا A/HRC/41/50 7 GE.19-07491 يشاتهم والتصادا جلمياع املظااب االجتماعياة وتعزياز ماية حقوق مواطنيها املهدرة ومستو مع أن التنميااة وحقااوق اإلنسااان أمااران يعاازز كاا 2030تاااافا الفاار للجميااعا وتاكااد ة ااة عااام ياسا ة حقاوق اإلنساان مباا فيهاا الصااوا الدولياة قاوق 2030منهما اميةرا وة ة عام وا أةار مثا إعاالن ا اق التنمياةا اإلنسان اليت اعتمدهتا الدول األعضاء ومس دة بصاا وتساهم التنمية حتس التمتع حبقوق اإلنسان الغ أن زايرة توافر املواير ران أن تعزز توافر وتيسر ونوعية السلع واربدمات الالزمة للتمتع حبقوق اإلنساان مثا ا قاوق الصاحة والتعلايم ن االجتماااعةا وتساااهم التنميااة أيضااان بلااوو وال ااجملاء وامليااا والصاارم الصااحة والسااان والضااما أهدام التنمية املستدامةا ويسااعد اتباا هنااق رااوم علاا حقاوق اإلنساان التنميااة علا اامان اساتدامة التنميااة -18 ويادمق األفارار الاجملين تركاوا ةلا الركابا ويسااعد اتباا هناق رااوم وحيول رون ثر األفرار سلبان التنمية مان حياو اجلاوهر إا يو ا مضامون ا قاوق الالزماة للتنمياة عل ا قوق عل تعري وكجمللغ التنمياة ابعتبايهاا عملياة ملاا كاان رماق مباار املسااواة وعادم التميياز واملشاايكة واملسااءلة والشااافافية يعااازز فعالياااة التنمياااة ومشاااروعيتهاا وحيااادر الااانهق القااااوم علااا حقاااوق اإلنساااان أيضاااان ب ية إنشاء نظام اجتماعة ورون ران فياه إعماال ياع حقاوق اإلنساان واجبات استمع الدون من أهدام التنمية املساتدامة املتعلاق بتعزياز وسااو 17ابلاام ما يرتب ايتباطان وثيقان ابيفدم التنفيجمل وتنشي الشراكة العاملية من أج التنمية املستدامةا لتودااا إىل إعماااال حقاااوق اإلنساااانا وكاااان وتشاااا التنمياااة الشااااملة للجمياااع وسااايلة ل -19 وابت 2007مصاارم التنميااة اميساايوية أول ماان اراا ح مفهااوم التنميااة الشاااملة للجميااع عااام هاااجملا املفهاااوم حيظااا بقباااول واساااع لاااد استماااع الااادونا والتنمياااة الشااااملة للجمياااع هاااة التنمياااة تسااتدعة مشااايكة كاا فاارر وتعااور للجميااع أا لألفاارار املنتماا إىل كاا البلاادان واملناااطق وهااة ابلفاوااادة علااا األفااارار كافاااةا وهاااة تنمياااة ااااملة ومتسااااوية ومنصااافة وتشااام التنمياااة االرتصاااارية واالجتماعيااة والثقافيااة واإلرماااج الضاارويا لتوزيااع املااواير توزيعااان عااارالن ولتوليااد املزيااد ماان املااواير اش7قوجتنب النزاعات “التنميااااة املشاااا كة”هاااام أن ياةااااجمل ا ساااابان مفهااااوم وعلاااا الصااااعيد الاااادون ماااان امل -20 السااااود ويقصاااد باااه التنمياااة املنصااافة واملفتوحاااة والشااااملة واملبتاااارة ابل كياااز علااا تعزياااز التنمياااة الشااملة للجميااع وهتياااة الظااروم الالزمااة لتقاساام األفارار ا ااق التنميااةا و ظاا مفهااوم التنميااة كمااة االرتصااارية العامليااة راومااة علاا املساااواة كااة تعاااس بصااوية املشاا كة ينب ااة أن تاااون ا و أفضااا حقااااوق االرتصاااار العااااملة اجلديااادة وتعااازز الساااوق النا ااااة وتااادعم متثيااا البلااادان النامياااة وأداااواهتا جهاااور االرتصاااار الااادون الرامياااة إىل ااامان املسااااواة ا قاااوق والفااار والقواعاااد ا ش8قلجميعوإعمال حق مش ا التنمية ل وجيرا نقاش داةب حول مبار املساواة وعدم التمييز واملشايكة واملساءلة والشفافية -21 وهاة مباار تااارس ا اق التنمياة وحااول األولاوايت الايت ينب ااة اةتيايهاا بلاوية السياسااات ية علاا اامان اإل اويااة الوطنيااةا ويعتقااد بعااض ا للاا أن ا ريااة االرتصااارية وحقااوق امللايااة رااار __________ ,”María Soledad Pérez Tello, “South-south inclusive development and realization of human rights ش7ق paper collection prepared for the South-South Human Rights Forumا مساةة من الص ا ش8ق A/HRC/41/50 GE.19-07491 8 متتع فعلة ومتساو جبميع حقوق اإلنسان األةر مان اأنه أن يفضاة إىل مساتو ازرهااي انتاق ا ويعتقااد حمللااون سةاارون أن ماان ش9قعاان ااو ارتصااارا يتااي فردااان أكثاار وأفضاا لتحقيااق الااجملات لعيق الالزم القضاء عل الفقر رب أن يتسىن إعمال ا ق التنميةا ف ن ب يتسن مان سب ا ا ويواجاه راارة البلادان النامياة ال سايما ساياق ش10قاألساسية استحال إعماال ا اق التنمياة العوملة معضلة حتديد ما إاا كان يتع أوالن إيالء األولوية للتنمية االرتصاارية حتسا تعزياز وا اارايت األساسااية حقااوق اإلنسااان أم الباادء بتهياااة بياااة اجتماعيااة راومااة علاا احاا ام ا قااوق ا ورااان االسااتفارة إجيااار ا اا املتورااع ماان نظاارة وارعيااة ش11قوعلاا ا ااواي وا مايااة االجتماعيااة وبرغماتيااة وماان اإلنصااام حتديااد األولااوايت للمشاااييع وماان الت ااي الاادريق وتعاادي التااوازن تااادبم املاااواير لضااامان وحتقياااق االنساااجام الساااليم امليزانياااات واسااا اتيجيات التنمياااة وا نااااة حسن إراية التنمية و يع حقوق اإلنسان واست دام إماااانت التعااون الادون وةادمات املشاوية ابعتبايها أراة فرعية روية لزايرة الفر ا وعدم رابلية حقوق اإلنسان للتجزؤ ال حياول رون اعتبااي بعاض ا قاوق أكثار أةياة مان -22 ويعتقد بعض األكارري ال اربي أن اإلعاالن العااملة قاوق حقوق أةر بعض استمعاتا اإلنسااان جاازء ماان حماولااة رامااب رااا األماام املتحاادة لنشاار بايسااات ليرباليااة يااع أااااء العاااب ا ومناااااجمل اعتماااااار اإلعاااااالن العااااااملة قاااااوق اإلنساااااان أ ااااارت ش12قجتسااااايدان للنزعاااااة العاملياااااة الليربالياااااة ملناااطق و نصاافة الااارة األي ااية مواثيااق وتفساامات فعالااة عدياادة أةاار املنارشااات اجلاييااة ا عناياة “الرؤية اجلنوبياة الشااملة قاوق اإلنساان”ل عالنا ومن ب تلغ التفسمات تستوجب ةادة فهة تقوم عل اإلعالن كماا فسارته رول اجلناو اوء الونواق واملمايساات اإلرليمياة يقااة الرؤيااة اجلنوبيااة الشاااملة قااوق اإلنسااان بوداافها تقريااران أعدتااه قااوق اإلنسااانا وتسااتنق وث تلبية لنداء من يويس الصا لبنااء مساتقب مشا ا للبشارية أن 2017ماسسة أكاررية عام ا ااق الافااام وا ااق التنميااة عااارة مااا يعتااربان فاااوقة األةيااة استمعااات اجلنوبيااة نتيجااة ورد أو حب أةياة انا ابلارامة البشرية اليت تنبع منها حقوق اإلنسان يعاليتبار هجملين ا ق ا ااق الافااام ابلفعاا كتااا أباايض بشااأن حقااوق اإلنسااان داااري عاان حاومااة الصاا ا “ا اااق البقااااء”ا و بعاااض األحياااان يسااات دم بااادالن مااان الاااغ مصااا ل ش13ق1991عاااام فعل سابي املثاال يتمثا ايفادم النهااوة اوماة إسابانيا وتق ح البلدان ال ربية تفسمان سةرا املساااةة التنميااة البشاارية بواساا ة القضاااء علاا الفقاار مااا يسااهم بااال ااغ إعمااال حقااوق وتتاوة ا اومااة تادعيم العملياات الدرقراطياة وسايارة القااانون انا اإلنساان األساساية إعمااالن اتما __________ Luis Alberto Larrain, “The pacific alliance and one belt one road: promoting human rights through ش9ق economic freedom”, paper collection prepared for the South-South Human Rights Forumا Yanjun Cheng and Pai Li, “The right to development in Chinese practice: poverty alleviation and ش10ق relief in China”, paper collection prepared for the South-South Human Rights Forumا Brice Constant Paillat, “Construire une communauté de destin pour l’humanité: nouvelle ش11ق opportunité pour les droits de l’homme Sud-Sud”, paper collection prepared for the South-South Human Rights Forumا John Charvet and Eliza Kaczynska-Nay, The Liberal Project and Human Rights: the Theory and ش12ق Practice of a New World Order (Cambridge, Cambridge University Press, 2008), pp. 3–5ا Tom Zwart, “Building a community of shared future for mankindمساةة من الص ا انظر أيضان ش13ق by adopting a comprehensive southern vision on human rights” :متااح الصافحة الشابايةwww chinahumanrights.org/html/2017/PAPERS_1212/9843.htmlا A/HRC/41/50 9 GE.19-07491 انعاادام املساااواة والتعاارض للفقاار املاادرع واألزمااات وتعزيااز إاتحااة واملساااعدة علاا ا ااد ماان أوجااه الفاار االرتصااارية ألفقاار فاااات الساااانا ولبلااوو الااغ ايفاادم سااتدعم ا اومااة نظاام التماسااغ االجتماعة ابل كيز عل اربدمات االجتماعية األساسية بينما تنهض حبقوق املرأة واملساواة با األزمااات اإلنسااانيةا وهااة تسااع مااع البلاادان الشاارياة إىل بناااء اجلنساا وتسااتجيب بفعاليااة إىل مواطنااة عامليااة ملتزمااة ابلتنميااة والعماا علاا اامان ساايارة القااانون وحقااوق اإلنسااان ومساااعدة بلدان أةر عل رعم إدالحات نظام العدالة مان أجا تعزياز السال ة القضااوية وجعا النظاام بشاااارور متساااااوية و اااامان ا مايااااة القضاااااوية الفعالااااة وا ااااق جلميااااع املااااواطن ان القضاااااوة متاحاااا حماكماااة عارلاااةا وساااتعزز إسااابانيا املسااااءلة عااان انتهاكاااات القاااانون الااادون اإلنسااااب وحقاااوق اش14قاإلنسان ويشااا االفتقاااي إىل معااايم مرجعيااة حماادرة إلعمااال ا ااق التنميااة حتااداين أمااام حتساا -23 حقوق اإلنسانا وو اع معاايم ومعاايم فرعياة عملياة لقيااس التنمياة تقييم كيفية إسهام التنمية هنااق واعااد رااان أن خيفاا ماان حاادة بعااض الشااواغ القانونيااة املتصاالة ابل مااوض الااجملا ياتناا تفسااام مفهاااوم ا اااق التنمياااةا وراااد ألاااز الفرياااق العامااا املعاااو اب اااق التنمياااة القاااراءة الثانياااة التنميااة ومااا يارتب رااا ماان معاايم فرعيااة عمليااة وير عر اها تقرياار فررااة ملشااييع معااايم ا اق ش رادم A/HRC/15/WG.2/TF/2/Add.2العم الرفيعة املستو املعنية إبعمال ا ق التنمياة ق شا و هااجملا A/HRC/33/45ماااريان قانظاار الوثيقااة ‘ 2’قحش1تاادريق املعااايم باادءان ابملعياااي الفرعااة ما ااارات حقاااوق اإلنساااان أراة مهماااة لتقيااايم ماااد مسااااةة التنمياااة التمتاااع الساااياق تشاااا حبقااااوق اإلنسااااانا ورااااان أن يشااااا إطاااااي مفو ااااية األماااام املتحاااادة السااااامية قااااوق اإلنسااااان مرجعاان مفيادان إلجاراء هاجملا التقيايما وراد “منهجياة ما ارات حقاوق اإلنساان”قاملفو يةش املعنون اا أمرياا الالتينية هجملا اإلطاياعتمدت بلدان كثمة ال سيم ضمان إسهام التنمية يف التمتع مييع حقيوق اإلنسيانا فيا يهيا احلي يف -رابعاا التنمية: التحدايت الرئيسية واملمارسات اإلجيابية التحدايت -ألف للتنمياااة ارب ااا الوطنياااة رعااام هاااا العااااب أحاااد التحااادايت الرويساااية الااايت واجهيامااان -24 مساتقلة وعتيادة سلياات أال وهو االفتقااي إىل : 2030ة ة عام من املفقور العنصر تدامة املس األروات فااا اومااات عاان التزامهااا بتنفيااجمل أهاادام التنميااة املسااتدامةا ووا ااحة التعرياا ملساااءلة املعاااو املنتاااد السياساااة الرفياااع املساااتو بااا النظاااراء اساااتعراض الااايت كاناااب مو اااو ا الياااة أروات غم كاملة وإن كانب وجيهة ومتسقةنا فهناا بلدان كثمة ب تضاع بعاد تنمية املستدامة لاب و إ ااراا منظمااات استمااع املاادبا يزيااد دااعوبة مااا اسااتعراض ماان ااا القبياا سليااات أو تقا ح الصااعيد الشااركاء علاا غمهااا ماان إ ااراا منظمااات استمااع املاادب و سااياق السااعة إىل النجاااح لضااامان اااروية تعزياااز اميلياااات أةااار تتجساااد داااعوبة 2030طو تنفياااجمل ة اااة عاااام الاااو تصااااميم وخت ااااي ويدااااد السياسااااات وارب اااا الراميااااة إىل تنفيااااجمل أهاااادام التنميااااة مشااااايكتها املستدامة عل الصعيدين الوطو وا لةا __________ مساةة من إسبانياا ش14ق A/HRC/41/50 GE.19-07491 10 نسااااان الرويسااااة ااااع الاااانهق القاااااوم علاااا حقااااوق اإلالعاااااوق التحاااادا أو وياماااان -25 االفتقاااي إىل هنااق ا اومااات وهاااجملا تعاااس طريقااة هيالااة للسياسااات اإل اويااةا بوداافه رلاايالن ا قااااوق وتودااااي املنظااااوي القاااااوم علاااا حقااااوق إنسااااانية و مسااااتق و ااااام ال غااااىن عنااااه لفهاااام إىل حد كبم عل الصعيد الاوطو ا اومة هنق جمزأ عل مستو القيور وتتجل االجتماعيةا كيفياااة تنظااايم ا اااام االجتماعياااة ا قاااوق حقاااوق اإلنساااان و فياااه ال تااااثر واإلرليماااة وا لاااة االحتياجات االجتماعية واليوميةايفضة إىل تنظيم عمورا ال تلىب إطاي كام جمموعة ما املعيباااة ياااع اإلداااالحات فااا ن ان الااانهق القااااوم علااا حقاااوق اإلنساااان اااعيفوملاااا كاااان -26 تفااة ابحتياجااات الناااس ا قيقيااة وإن كااان يفااا أثاار علاايهما ونتيجااة لااجمللغ ياااون الت ياام الااالزم ال ا عيفان أيضان واإلراية فعليان الت ي تباا ابيت لب مفهوم التنمية املستدامة يؤية متااملة جلمياع أهادام التنمياة املساتدامة و -27 يقااوم ابألسااس علا سياسااات االجتماعياة وتادابم إعااارة توزياع الثاروة و ا مايااةنُظام هناق يادمق لثاروة مان ةاالل لعاارة توزياع مق ناةن إبوةدمات ا ماية االجتماعية الشاملة التصاعدية الضريبة سياساااات ت بياااق تعاااارل القاااوة الشاااراوية نتيجاااة زايرة اإلنتاجياااة و باإل اااان ا لاااة حتسااا النااااتق ايةالضريبة التصاعد فهااام ال بيعاااة املعقااادة لتاامااا السياساااات ال باااد مااان رااا اح بااادي للنماااواج ا اااان وال -28 اجلماع با السياساات االرتصاارية ال باد مان عل وجه اربصو و ا عامهنق واتبا االجتماعية اساااااتدامة العدالاااااة البياياااااة ب ياااااة تااااادعيم واالجتماعياااااة ماااااا يعاااااو اتباااااا هناااااق ارتصاااااارا خمتلااااا اش15قةواالجتماعي العالرااااة باااا التنميااااة وحقااااوق اإلنسااااان مبااااا الااااغ ا ااااق التنميااااة ول املااااا كانااااب -29 إعماااال ا اااق ةطبيعاااة مسااااوليات الدولااابشاااأن هنااااا ةالفاااات فمو اااو نقااااش مساااتمرا الاادول مثاا تلااغ املتعلقااة اب قااوق الفرريااة ملساااوليات ال كيااز علاا البعااد الااوطو مقااداي التنميااة و وماافحااة الفساااار ا وكمااة الر اايدة ساايارة القااانون و بو حاوميااة مساااوليات مااا يقابلهااا ماان و والتعاااون اإل اااوة وا وكمااة العامليااةا العاااملة تلااغ املتعلقااة ابلنظااام كالدوليااة ابملساااوليات مقاينااة علااا اإلعاااالن العااااملة قاااوق اإلنساااان 2030وبعيااادان عااان تلاااغ النقا اااات ترتااااز ة اااة عاااام لصاااوا الدوليااة قااوق اإلنسااان وإعااالن األماام املتحاادة لأللفيااة والوثيقااة اربتاميااة ملااامتر القمااة وا وتس اد بصاااوا أةار مثا إعاالن ا ااق التنمياةا و هاجملا إرااراي أن 2005العااملة لعاام أن حقااوق اإلنسااان ال رااان رون إعمااال حقااوق اإلنساان وابملثاا أن تتحقااق ال رااان التنمياة ا اق هاا التنمياة وحقاوق اإلنساان مباا فيمايفاا إىل حا بلاوو مساتوايت كافياة مان التنمياةا فإع ا وجتاها الدولاة املت لباات املتعلقاة ابلتنمياة ش16قأمران م اب ان يعتمد أحدةا عل اميةرالتنمية تنميااة فاا ن ال اتقااويض حقااوق اإلنسااان كااا إرليمهاااا لااجمليفضااة إىل االرتصااارية واالجتماعيااة إعمال حقوق اإلنساناإىل أساسة سبي طلبااات إىل إعاالن ا اق التنميااة واالساتجابة اإل ااوة املااارس طاااي اإلبعاد ت بياق و -30 فرراااة العمااا الرفيعاااة ابتاااب علااا امتااادار مخاااس سااانوات الفرياااق العامااا املعاااو اب اااق التنمياااة __________ مساةة من املنتد االجتماعة العاملة بشأن الصحة والضمان االجتماعةا ش15ق مساةة من املقري اربا املعو اب ق التنميةا ش16ق A/HRC/41/50 11 GE.19-07491 ا ااااق التنميااااة إعمااااال التحاااادا األكاااارب أنتُااااديا املساااتو املعنيااااة بتنفيااااجمل ا ااااق التنميااااة قاااااوق اإلنساااااان املفاهيميااااة الااااانهق التوفيااااق بااااا النظرياااااة والعملياااااة ت مااااان الناااااحيياماااان ت بياق ب قوق اإلنساان جامعة التحدا ا فاظ عل يؤية يامن واالرتصارا وبعباية أةر ماع كافاةن يفاا األفارار والشاعو ص حد من بلوو أرإىل ترمة غم رابلة للتجزوة م اب ة و رواعد ا ش17قاإل اوية بواس ة سياسات ارتصارية حايمة تُعزز النمو العارلشواغ التصدا لل إعماال يعررالن املشايكة ونقص التسييس أن املقري اربا املعو اب ق التنمية واعترب -31 اخنفااااض مساااتو مشاااايكة كااا وكااااالت األمااام إىل السياساااة وراااد أر الشااارخ ا اااق التنمياااةا ه وإعمالااااا تاااااه تعزياااااز ا اااااق التنمياااااة ومحايعلااااا الساااااواء املتحااااادة ومنظماااااات استماااااع املااااادب مفهاااوم ا اااق التنمياااة وإرياجاااه الااارغم الت اااوي التاااديجية شا و 30 الفقااارة A/HRC/36/49ق رياا هااااجملا ا ااااق العااااام إل املسااااتو بعااااض الصاااااوا الدوليااااة واإلرليميااااة والدساااااتم الوطنيااااة فاااا ن ال سايما حالاة اعو أفريقياا متمااثالن التنمياة جماال التقدم وااللتزام به من فضا وب يان الناميااة غاام الساااحلية والاادول اجلزييااة الصاا مة الناميااة والبلاادان الناميااة وأراا البلاادان ااوان والبلاادان منظمات لد خنفاض مستو الوعة اب ق التنمية ايعرر ا وابإل افة إىل الغ ةعامبصفة بعاض االجتاهاات العاملياة ا وحادر املقاري ارباا أيضاان املنادارة بقادي أكاربالشعبية جهاور القواعد إعمااال ا اق التنميااة ابعتبايهاا اجتاهااات تااثر ابلتنميااة االرتصاارية العامليااةالسالبية املتصالة عاادر الاااواي ال بيعيااة زايرة صااارية العامليااة وأزمااة ال ارااة واملناااخ و : األزمااة املاليااة واالرتوهااة والفسااااار والتاااادفقات املاليااااة غاااام األمتتااااة ر اعااااات كثاااامة واألوباااااة العامليااااة اجلدياااادة وزايرة و ي وةة ساان العااب تدابم أةر التقش و تدابم وةص صة اربدمات العامة و الشرعية وتصاعد االجتاهات الشوفونية وما يتص را من نزعة إىل العزوم لدان الناميةا مبا الغ الب وسيقتضااة التصاادا ا ةالدوليااا وكمااة إ ااعام رااان أن يزياادا والتعاااون الاادولي عاان التضااامن يفجمل التحدايت تضافر يع اجلهات املعنية عل الصعيدين الوطو والدون عل السواءا التمتااع حبقااوق اإلنسااان نتيجااة للسياسااات اإل اويااة علاا مسااتو مااد تقياايم ويتوراا -32 البيااانت إاتحاة رتب ايتباطان وثيقاان بضامان وهو أمر ياملشايكة تنفيجمل أهدام التنمية املستدامة بلاادان كثاامة و ا والقاومااة علاا املشااايكة ةلردااد واالسااتعراض الفعالااليااات ااإلحصاااوية الاافيااة مي باادأت لانهاا ب تااان نظم اإلحصااوية الوطنيااة ماع املعااايم امل لوباة أو الااعمليااة مواءماة بعاد تبادأ ب راومااة علاا مشااايكة كافيااة يغاام مااا رااان أن ياااون يفااا ماان أةيااة حا ااة جوانااب كثاامة اات ماع الفااات واالرمااج ا لاة للعما وراديهتا علا التايا دلة بتنفيجمل أهدام التنمياة املساتدامة ال ااارض فااا ن تاااوافر جمموعاااات مصااانفة ابلقااادي الااااا مااان البيااااانت اوإ اااراكهاا ويفاااجملاملهمشاااة جمموعاات البيااانت وينب ة مان عمليات راومة عل املشايكة اةتيااي ياتسة أةية يويسية تلااغ ويداادهاا و ااة حتااد يويسااة سةاار أمااام رعاام تنفيااجمل أهاادام التنميااة املسااتدامة علاا الصااعيد العاملة وغام القابا للتجزواةا ويقتضاة الا اب والارب با 2030ة ة عام الوطو حيدر طابع األهدام اتبا هُنق مبتاارة ومتااملاة ومشاايكة ياع الاوزيات والق اعاات ا اومياة لتفعيا نُظام __________ High-level task force on the implementation of the right to development, “The right to ش17ق development in practice: provisional lessons learned” in Realizing the Right to Development: Essays in Commemoration of 25 Years of the United Nations Declaration on the Right to Development (United Nations publication, Sales No.
لغة:العربية
نتيجة: 660484.4 - https://daccess-ods.un.org/acc...get?open&DS=A/HRC/41/50&Lang=A
مصدر البيانات: ods
NOTE VERBALE DATED 2008/02/26 FROM THE PERMANENT MISSION OF CUBA ADDRESSED TO THE HUMAN RIGHTS COUNCIL SECRETARIAT
At the same time, Cuba welcomes the Special Rapporteur’s acknowledgement of the progress achieved by the Cuban people in realizing the right to food in spite of the difficulties and obstacles that exist. 14.
لغة:العربية
نتيجة: 643965.14 - daccess-ods.un.org/acce...get?open&DS=A/HRC/7/G/5&Lang=A
مصدر البيانات: ods